اصدارات جديدةشعرقص.حواركتاب الأمةأدب عالمينقدفكراخبار ثقافيةشعبياتفضاءات

«رب جملة بعشرة آلاف جملة»... اغتراب الإنسان الصيني

القاهرة - حمدي عابدين تدور أحداث رواية «رب جملة بعشرة آلاف جملة» التي كتبها الروائي الصيني الشهير ليو جن يون، وترجمتها عن اللغة الصينية المصرية مي شاهين، حول رحلة جد يبلغ من العمر 70 عاماً يدعى «وو موسي» الذي غير اسمه إلى «لوه تشانغ لي»، ربما من أجل التخفي والتوا


التجربة وفلسفة الحياة

كه يلان محمد* لا تعوضُ النصوص والمدونات الفلسفية واقع الحياة، ولن تكون بديلاً للمغامرات الرامية إلى اكتشاف دروب غير مطروقة، والمعرفة الحقيقية هي فيض التجارب والاختبارات، ومُكابدة التحديات الناجمة من التحولات الذاتية والواقعية، على حد سواء.إذن لا ينفصلُ الفكرُ من حيثيات الواقع الذي ينشأ فيه، كما يتش


انتفاضة القدس: فلسطين في حاجة لقيادة جديدة

إبراهيم نصر الله* قبل أي كلام: فلسطين للفلسطينين، من نهرها إلى بحرها. بعد ذلك، كل فكرة أو عمل يرمي إلى تحقيق هذه الغاية قابل للنقاش: وجهات نظرنا؛ أفراداً وجماعات ومثقفين ومفكرين، ووجهات نظر التنظيمات أيضاً.وبعد:فلسطين الواقعة تحت احتلال أعتى قوة فاشية على الأرض ليست في حاجة لطغاة من بيننا، فلسطين ل


العابر

جبار ياسين* صدفةٌ أنْ أكون غريباً في بلادٍ بعيدة صدفةٌ أنْ أكون هنا بينهم هذا النهار وبينكم ذاتَ أمس مضى في الأثير. صدفة أنْ أُحب النساءَ وأعشقَ عطرَ المساء وألوان قوس قزح خلف سماء ماطرة محملة بطلعِ النخيل. قبل سنين طويلة طويتها في الدفاتر عشقت زهرة الرمان وبنت جارتنا سوياً جمعت حُبينِ في


الفن الفلسطيني المعاصر هوية ثقافية متماسكة

القدس – يقدم كتاب “الفن الفلسطيني المعاصر: الأصول، القومية، الهوية” للمؤلفين بشير مخول وغوردن هون دراسة موسعة عن الفن الفلسطيني تنظر إلى تطور ممارسات الفنون المعاصرة من جانب نظري ونقدي، بصفتها جزءا لا يتجزأ من فهم تشكيل وتمثيل الهوية الوطنية الفلسطينية. ويعتمد الباحثان على نظريات


أسميناك غزة العنفوان المخضبة بدم الأنبياء .. أسميناك الأغنية الطويلة في ليل القتلة التي لاتموت!! - عبدالناصر مجلي

كان لابد لغزة وحدها أن ترفع الصوت من اخره في ليل القتلة الممسوسين بأحقاد بكماء عصية على الترجمةوأن تشهر سيوف جراحها في وجوه ضباع التواريخ المخصية الوقائع والأحداثولهذا فقد سميناك قصيدة لاتموت ولاتقبل القسمة على مثنى الخيانات الفصيحة الأراجيف ودرن المهاوي الذليلة.يدخلك شيلوك مزنرا بكلاب البغي إذ تعوي


"ولكن قلبي" للمصري يوسف رخا.. قراءة عصرية لأشعار المتنبي

صدر حديثا عن دار التنوير بالقاهرة كتاب "ولكنّ قلبي: متنبّي الألفيّة الثالثة للكاتب والشاعر المصري يوسف رخا، لدى "دار التنوير" في القاهرة. يمثّل الكتاب، الذي يصدر هذه الأيام، وصفاً لـ"العلاقة الآثمة" التي تجمع الشاعر المصري بالمتنبّي. حيث يعود المؤلّف إلى ديوان الشاعر العربي القديم ليحاكي بعضاً م


عودةُ أبي العلاءِ المَعَرِّيِّ

  عبد الله سرمد الجميل*   هذي الحياةُ كلامٌ بينَ صمتَينِ حتى اللقاءُ بها ضربٌ من البَينِ أبا العلاءِ لقد كلَّت بصائرُنا وأنتَ وحدَكَ فينا قُرَّةُ العَينِ إنَّ البلادَ التي ما بينَ نهرَينِ صارت تُسمّى بلاداً بينَ سيفَينِ والنخلُ ما عادَ للأشجارِ سيّدَها ولا استطابَ مَقيلٌ في الفُر


سمفونية العبور في ديوان «من أي شيء» لرشيد المومني

  محمد العرابي* يصمت الشاعر المغربي رشيد المومني كثيرا، ويظهر بعد سنوات، بتجربة شعرية جديدة، تضع مسافات فاصلة بين كتاب شعري وآخر، في حرص شديد على ألا يكرر نفسه ويمضغ كلماته ويلوكها، دون أن يتقدم خطوة واحدة إلى الأمام. وأول ما نلمس عن قرب أسلوبَه الفريد وطريقته الخاصة في صياغة جملته الشعرية،


عبدالرزاق الربيعي يحاور الشياطين ويلهو معهم

مسقط- على غلاف مجموعته الشعرية الجديدة للشاعر العراقي- العُماني عبدالرزاق الربيعي التي جاءت بعنوان “شياطين طفل الستين”، كتب الشاعر علي جعفر العلّاق “تكاد قصيدةُ الشاعر عبدالرزاق الربيعي أن تكون صورةً عنه. نقيةً، وجارحةً، ومنطلقة الأسارير. لكنها تخفي، وراء ابتسامتها العريضة، وضحكتها


المؤسّسات الثقافية العربية: قلوبنا مع فلسطين

تشغل الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة على سكّان حي الشيخ جرّاح في القدس وعلى المسجد الأقصى عدداً غير قليلٍ من المؤسّسات الثقافية العربية، والتي اختلف تفاعُلها مع الأحداث بين تعليق الفعاليات تضامُناً مع الفلسطينيّين، أو تخصيص فعاليّات ومنشوراتٍ لمواكبة المستجدّات التي تتزامن مع ذكرى نكبة فلسطين الثال


ما قصة الكنز الإفريقي.. ولماذا قررت ألمانيا إعادته لأصحابه؟

"يبدو وجود هذه اللوحات في هذا المتحف العريق أشبه بأنك تستمع لشخص غريب وهو يروي قصة عائلتك، وهي تُروَى بشكل خاطئ"، هكذا وصف إنوتي أوغبيبور مشاعره عندما شاهد تراث نيجيريا المنهوب يعرض في المتحف البريطاني.   يقول الفنان النيجيري إنوتي أوغبيبور، عندما رأى اللوحات البرونزية التي تعود لمسقط ر


" المسكوت عنه من إرث البردوني الضائع "

عبدالرقيب الوصابي * يحاول بعض مثقفي الوطن اليوم اظهار زوجة البردوني الثانية / فتحية الجرافي على أنها سيدة لاقت الأمرين بعد وفاة زوجها و تجرجرت في المحاكم مع ورثة البردوني من أجل بقائها في منزلها الذي لم تعد تملك إلا إياه يظهرون اهتماما عابرا بها و تواصلا معها بين الحين و الآخر للخروج بعد كل لقا


"نظرية الفعل التواصلي": في متاهة ورشة هابرماس

شوقي بن حسن راج اسم المفكّر الألماني يورغن هابرماس (1929) في الآونة الأخيرة، عربياً، بسبب رفضه تسلّم "جائزة زايد" كشخصية ثقافية لعام 2021. كان حضوراً مكثّفاً لعَلَم من أعلام الفكر في زمننا ضمن النقاشات العربية. لكن، هل يحقّ لنا اعتماد مفردة "حضور" إذا كانت ثقافتنا تتلقى مفكّراً أو كاتباً عبر هكذ


"العاصفة والزفير" .. كتاب جديد للمؤرّخ الفرنسي آلان كوربان

"العاصفة والزفير" عنوان كتاب جديد للمؤرّخ الفرنسي آلان كوربان صدر عن منشورات "فايار". يتناول العمل تاريخ تناوُل الريح ثقافياً ضمن تعبيرات شعرية أو أسطورية، حيث يظهر كيف قارب الناس الريحَ كظاهرة طبيعية وكيف جرى توظيفها في السرديات المختلفة كعامل صانع للأحداث أو مفسّر لها. يعتبر كوربان أن وظيفة ال


مرْحباً بكم في هولندا

إيملى بيرل كنجسلى ترجمة: خالد عبدالحميد عثمان عادةً ما أُسْأل عن كيف هي خبرة تربية طفل معاق ـ ولكلِ من لم تُتح له فرصة الاقتراب من هذه التجربة الفريدة المتميزة، وأراد أن يتخيلها، وفي محاولة منِّي للمساعدة في وصف الشعور. لوضعته هكذا… حال من هو في انتظار مولود، كمن يخطط لإجازة رائعة &ndas


أربع شاعرات يمنيات يشاركن في مهرجان ليفربول للفنون العربية

لندن - الأمة برس - تشارك أربع شاعرات يمنيات في مهرجان ليفربول للفنون العربية المقرر إقامته افتراضياً، في الـ 19 من مايو الجاري لتسليط الضوء على الصراع في اليمن وتطوراته المحتملة.وستتاح للشاعرات الأربع وهن عامرة صالح، أمينة عتيق، مليحة الأسعدي، وميسون الإرياني، فرصة مشاركة تجاربهن وخبراتهن أمام جمهور


دار المخطوطات تختار إسطنبول مقرا لها وتستحدث خزانة عربية ضخمة

"لو كانت المخطوطات مملكة، لكانت إسطنبول عاصمةً لها"، بهذه الكلمات التي تضمّنها كتيّبُها التعريفي، تُفسر "دار المخطوطات"، التي أُعلن عن افتتاحها قبل أيام، اختيارها مدينة إسطنبول التركية مقرا لها. وتبدو "دار المخطوطات"، التي تأسَّست بإشرافٍ مِن "وقف السلطان أحمد" و"معهد نور الهدى" في تركيا، مشروعاً ث






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي