اصدارات جديدةشعرقص.حواركتاب الأمةأدب عالمينقدفكراخبار ثقافية
الرواية اليمنية تشهد إزدهارا وتفوقا جدير بالإجاب

( اليهودي الحالي ) للروائي اليمني علي المقري ضمن الأعمال المرشحة لجائزة البوكر العالمية

خدمة شبكة الأمة يرس الإخبارية
2010-11-12 | منذ 9 سنة

صنعاء (الجمهورية اليمنية) – أعلنت لجنة تحكيم الجائزة العالمية للرواية العربية ("البوكر" العربية) لسنة2011، الخميس 11-11-2010 أسماء الكتب المرشّحة لنيل الجائزة في هذه الدورة، من بينها "اليهودي الحالي" للروائي اليمني علي المقري الذي كان وصل في الدورة الماضية إلى القائمة القصيرة للجائزة.

وأفادت لجنة تحكيم الجائزة في بيان صحفي حصلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) على نسخة منه أنها اختارت "لائحة الـ16" من أصل 123 ترشيحا من 17 بلداً تضمنّت للمرة الأولى أفغانستان، وأن العدد الأكبر من الترشيحات جاء من مصر.
وذكرت أن عدد الكتب المتقدِّمة للجائزة شهد ارتفاعا مقارنة بالسنة الماضية حيث تقدّم لهذه الدورة 118 عملا من 17بلداً منها 29 % بأقلام نسائية، مقارنة بـ16% السنة الماضية.

وبحسب البيان تتضمن اللائحة أربعة كتّاب ممن وصلوا إلى النهائيات في دورة 2009،هم فواز حداد بروايته "المترجم الخائن" في اللائحة القصيرة، إضافة إلى الروائي اليمني علي المقري ورينيه الحايك، وبن سالم حميش الذين وصلت أعمالهم إلى اللائحة الطويلة.
وأشار البيان إلى أن اللائحة الطويلة لعام 2011م تضمنت أعمال عدد من الكتاب منهم: واسيني الأعرج، خيري أحمد شلبي، ميرال الطحاوي، محمد الأشعري، خالد البري،ابتسام إبراهيم، رينيه الحايك، فواز حداد، مها حسن، بن سالم حميش رجاء عالم، فاتن المردار، رزان نعيم، علي المقري وآخرون.
وقالت اللجنة في البيان: إن روايات هذه السنة متنوعة بموضوعاتها، وتتناول التطرف الديني، النزاعات السياسية والاجتماعية، وكفاح النساء في سبيل التحرر من العقبات التي تقف في وجه نموهنّ الشخصي وتمتعهنّ بالسلطة.
وأكدت أنه سيعلن عن أسماء أعضاء لجنة التحكيم لسنة2011 بالتزامن مع اللائحة القصيرة التي سيتمّ إعلانها في العاصمة القطرية الدوحة، في ديسمبر القادم، كما سيعلن اسم الفائز لنفس السنة في احتفال عشية معرض أبو ظبي العالمي للكتاب في مارس القادم.

يذكر أن الجائزة تُمنَح سنوياً لرواية مكتوبة بالعربية، ويحصل كل من المرشّحين الستة النهائيين على 10 آلاف دولار، أما الرابح فيفوز بـ 50 ألف دولار إضافية.
وكانت الجائزة أُطلقت في أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة، في إبريل 2007م، بالتعاون مع جائزة البوكر البريطانية، ودعم من مؤسسة الإمارات.

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي