العارفون وملهاة النرجس

محمود بركة* “لذكرى ميلاد محمود درويش” تتناص حياة البشر بالنّص الأقرب “للكوميديا الإلهية والإنسانية” حين تتشرب الأصوات ترميز قصاص الأثر بين الفهم والمفهمة، “كما لو كان نائماً”، يتبع المجهر المصاب بالخلخلة، فلا يرى المرء إلا مرايا الأثر، بتزامن مناخ بداية الشاعر


هل يعوق تعدد الثقافات وحدة الجنس البشري؟

أبو بكر العيادي* في رسالته عن الطبيعة البشرية لاحظ الأسكتلندي ديفيد هيوم أنه حين يسافر عبر أوروبا يعتبر الإنجليز أصدقاءه، وعندما يسافر إلى آسيا فأصدقاؤه هم الأوروبيون، ولو قُدّر له أن يسافر إلى القمر، فسوف يبحث عن سكان الأرض كي يتواصل معهم، أي أن الإنسان يميل بطبعه إلى من يشبهه في المقام الأول، ف


تحيين الفلسفة كأسلوب حياة

ترجمة د زهير الخويلدي * " إن كونك فيلسوفًا هو أولاً وقبل كل شيء أن تتبنى طريقة فلسفية للحياة." "هل هناك أي معنى لاقتراح العيش" فلسفيًا "اليوم؟" سأل ج. ف. بالودي في مقال مستوحى من أعمال الهيلينستي بيير هادوت. على الرغم من بساطته غير المسلية، فإن هذا السؤال يخفي عمقًا يتجاوز بكثير التساؤل الفلسفي ال


العرب مجتمعات تعيش بلا أسئلة

كاهنة عباس* إذا ما سلّمنا جدلا بأن لا وجود لمعرفة مكتملة، أثبتت تطابقها التّام مع الواقع، سننتهي إلى القول إنّ كلّ معرفة مهما كان الحقل الذي تنتمي إليه علميّا أو فلسفيّا أو أدبيّا هي قابلة للمساءلة، أي لإعادة النّظر في ما وصلت إليه بطرح أسئلة جديدة. لذلك، كانت الأسئلة هي المفتاح الأصليّ لكلّ بحث


استهلاك الجمال

فوّاز حداد* لا يقتصر الفنّ على الرسم والنحت، طالما مادّته وموضوعه الأثير هو الجمال. وإذا كان جمال الطبيعة هو الأصل، فالفن محاكاتُه بأساليب شتّى وحساسيات مختلفة. يُعتبَر فنّاً كلّ ما نُحسّ فيه الجمال، كصناعة الأشياء؛ الأثاث، الديكور، ورق الجدران، الإعلانات، أغلفة الكتب، تصاميم الأواني، التصوير الف


البشر يحكمهم إما الاقتناع الأخلاقي أو المسؤولية الواقعية

أبو بكر العيادي* عندما يقوم الفرد بما يعتقد أنّه واجب، فإنّه يترك الأمر موكولا للحظّ أو القدر، أو يستعدّ للإجابة عن آثار فعله، حتّى وإن كانت غير مباشرة وغير آنية، ويسعى لتكييفه حسب المعطيات المستجدّة. ولا يعني ذلك أنّه يختار بين ما يسميه ماكس فيبر إيتيقا المسؤولية أو إيتيقا الاقتناع بشكل نهائيّ،


قراءة الفلسفة في زمن «تويتر»

ندى حطيط ليست قراءة الفلسفة في أيامنا بالمتناول القريب، بعدما انعزلت في أبراجها الأكاديمية العاجية، وصارت تتطلب حدوداً دنيا من التجهيز والتثقيف المتخصص قبل أن تُشرع أبوابها أمام محبي الحكمة لعبور النصوص الفلسفية، لا سيما كلاسيكياتها. ومن ذلك التجهيز معرفة بربط الأسباب إلى الاستنتاجات، وتتبع التغيرا


انعطاف الفلسفة من الأزمنة الكلاسيكية إلى الحقبة المعاصرة

د زهير الخويلدي* غالبًا ما يعتقد الجميع أن الفلسفة تتوقف عند ديكارت. ويطلق بعض أساتذة الكلية النكتة التالية: "الفيلسوف الجيد فيلسوف ميت!" الفلسفة المعاصرة أكثر حيوية من أي وقت مضى: القرن العشرين هو قرن عظيم من الفلسفة. لقد زعزع العديد من المفكرين التقاليد وأعلنوا عن تيارات فكرية جديدة، ولا سيما ال


الفكر الفلسفي والفكر العلمي.. تكامل أم تنافر؟

أبو بكر العيادي* عندما يتحدث أحدهم عن ماهية الفلسفة، ويثير أسئلة حولها في ظل تناسل العلوم الإنسانية التي باتت تزاحمها، يسارع المشتغلون بالفلسفة إلى الرّدّ بأن أهل الصناعة أدرى بها وبماهيتها وغاياتها، وأن كل من ليس منهم لا يمكنه الإحاطة بمبناها ومعناها ومنطلقاتها وغاياتها. بيد أن هذا الموقف ليس خاصّ


علـم الاجتمـاع فـي العزل الفكري

 تبدو الحاجة ملحة الآن وأكثر من أي وقت مضى إلى علم اجتماع قوي وحاضر في مختلف مجالات الحياة العربية. منذ بدايات الألفية الجديدة، وهناك متغيرات كثيرة ومهمة نعيشها على المستويات كافة، يأتي على رأسها الطفرة التكنولوجية التي غيرت في طبيعة العلاقات بين البشر، وإدراكنا للمكان وتقديرنا للوقت.  


أن لا تكتب

لا أعرف ما الذي قفز بهذا السؤال إلى روحي. ليست كورونا والعزلة في البيت. على العكس كانت العزلة وراء قراءة كثير من الكتب في الفنون والتاريخ والآثار، وكتابة رواية جديدة سأقوم بنشرها بعد حين، وكثيرا من النفحات أطلقت عليها «من نفحات العزلة» صرت أكتبها أحيانا على تويتر أو فيسبوك، عبارات قصير


إيمانويل تود وأنثروبولوجيا العائلة: إعادة اكتشاف أوروبا والعالم الإسلامي

في فترة السبعينيات من القرن الفائت، برز الأنثروبولوجي الفرنسي إيمانويل تود بوصفه أحد المهتمين بتاريخ البنى العائلية في أوروبا والاتحاد السوفييتي. كان تود قد وصل إلى فكرة تقول إن تحليل المجتمعات والحداثة والتحولات الدينية، لا يمكن تفسيرها فقط من خلال التحليل الماركسي، أو تحليل ماكس فيبر حول التدين


الشعر واحد على بناء الجمع أم جمع لا واحد له

يذهب المعاصرون وفي صدارتهم جابر عصفور، إلى أن «التجاوب والتداخل بين المستوى الفكري والإبداعي من الحداثة قديما، أدى إلى تأسيس ما يمكن أن نسميه «النقد المحدث» في مقابل «النقد القديم». وإذا كان اللغويون والنقليون من أهل السنة يمثلون النقد القديم، فإن المعتزلة والفلاسفة ه


مراجعات في كوميديا دانتي

د. عز الدين عناية عبْر كتاب «دانتي والإسلام» الصادر عن «دار ستوديوم» (روما 2019)، ومن بوابة الترجمة بين العربية واللاتينية، يُعيدنا المفكر الإيطالي ماسيمو كامبانيني، الراحل عن دنيانا في التاسع من أكتوبر الفائت عن عمر يناهز الرابعة والسبعين، إلى موضوع دانتي والموروث الإسلامي،


ماذا يمكن أن تكون الفلسفة في عيدها العالمي؟

د زهير الخويلدي " تسعى الفلسفة، من خلال الكشف عن السلاسل غير المرئية التي تربط كل هذه الأشياء المعزولة، إلى تنظيم فوضى المظاهر المتناقضة وتهدئة صخب الخيال واستعادته بالتعامل مع ثورات الكون العظيمة"  - آدم سميث- من المعلوم أن الفلسفة هي كلمة من أصل يوناني وتعني "حب الحكمة". تدرس المشكلات الأسا


أفلاطون في صقلية.. تحويل الملك إلى فيلسوف

نِك روميو وإيان تيكوزبيري* ترجمة: سعد البازعي كان أفلاطون يناهز الأربعين عام 388 ق.م. كان قد شهد انقلاباً أقلوياً، استعادة ديمقراطية للسلطة، وإعدام معلمه المحبوب سقراط على يد محلفين من مواطني أثينا التي ينتمي إليها. فكر أفلاطون في شبابه بالدخول في عالم السياسة الأثينية المضطرب، لكنه قرر أن إصل


الفلسفة في خدمة الدين

لعل شخصية ما من شخصيات معلمي الكنيسة الغربية لم تثر من الإعجاب الذي لا حد له، والنقد الذي لا حد له أيضاً، كما أثارت شخصية أوغسطين ومذهبه، فقد كان لاهوتياً منقطع النظير، ومدافعاً عنيداً عن العقيدة، وفيلسوفاً وأخلاقياً، وفوق هذا كله يبدو معاصراً لكل الأجيال، وحياً في كل العصور التي تلته، وكان مذهبه


بروز الفلسفة الأداتية

ترجمة د زهير الخويلدي*    "الأداتية، في فلسفة العلم، الرأي القائل بأن قيمة المفاهيم والنظريات العلمية لا يتم تحديدها من خلال ما إذا كانت صحيحة حرفيًا أو تتوافق مع الواقع بمعنى ما، ولكن من خلال المدى الذي تساعد فيه على إجراء تنبؤات تجريبية دقيقة أو حلها. مشاكل مفاهيمية. ومن ثم فإن المذهب






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي