"نظرية الفعل التواصلي": في متاهة ورشة هابرماس

شوقي بن حسن راج اسم المفكّر الألماني يورغن هابرماس (1929) في الآونة الأخيرة، عربياً، بسبب رفضه تسلّم "جائزة زايد" كشخصية ثقافية لعام 2021. كان حضوراً مكثّفاً لعَلَم من أعلام الفكر في زمننا ضمن النقاشات العربية. لكن، هل يحقّ لنا اعتماد مفردة "حضور" إذا كانت ثقافتنا تتلقى مفكّراً أو كاتباً عبر هكذ


نيتشه.. كما يراه روجي ﭘول دروا

‫ ترجمة: محمد الناجي* «علمني نيتشه أن الفكر غير طاهر» إلى حدود الثلاثين من عمري لم أكن قد فهمت فكر نيتشه البتة. كلما قرأت فكره أشعر أنه غريب عني، كما يحدث لكثير من القراء ولا شك. كنت أجد في فكره شيئًا مبالغًا فيه أو مُتَصنَّعًا، وغير متماسك أحيانًا. لم أكن أفهم لماذا يبدو فجأة وكأنه


باحث ألماني: هابرماس أغفل "التنوير المتجدد" عند الاعتذار عن قبول جائزة الشيخ زايد للكتاب

قال الكاتب والباحث الألماني ستيفان فايندر، إن الفيلسوف الألماني وعالم الاجتماع يورغن هابرماس يمثل قيم وأفكار عصر التنوير المتجدد بشكل نقدي، وهذا ما كانت ترغب في استحضاره، جائزة الشيخ زايد للكتاب عندما أرادت تكريمه "شخصية العام الثقافية"، لكنه فشل في رؤية ذلك بالاعتذار عن قبول الجائزة. وقال الكاتب


المفكر المغربي سعيد ناشيد ينتقد الألماني هابرماس

انتقد الكاتب والمفكر المغربي سعيد ناشيد، انسحاب الفيلسوف الألماني وعالم الاجتماع يورغن هابرماس من تكريم بحجم "جائزة الشيخ زايد للكتاب"، بعد قبوله، واصفاً قرار الفيلسوف الألماني بالخاطئ. وقال ناشيد في تدوينة على حسابه على موقع "فيس بوك"، الثلاثاء، إن "الخطأ كل الخطأ أن يرفض هابرماس جائزة الشيخ زاي


هل سنلتقي بسكان الكواكب الأخرى؟

  أصدق الكثير مما يقال عن زيارة مخلوقات فضائية لكوكبنا، ومنها ما أكده عالم فلك في جامعة هارفارد الأمريكية الراقية حول ذلك، ولا أفهم لماذا يعتقد معظمنا أننا وحدنا في هذه المجرة، ووحدنا نزور الكواكب الأخرى كالقمر والمريخ، ونبحث عن كواكب يشبه مناخها كوكب الأرض لنصدق إمكانية وجود مخلوقات مثلنا ه


إدغار موران: الأزمة التي نمر بها فرصة لتغيير مسارنا

بن جرير (المغرب) – استضافت جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية ببن جرير مؤخرا إدغار موران، الفيلسوف وعالم الاجتماع الفرنسي، والذي تحدث بإسهاب حول مفهوم “التعقيد”. وميّز مؤلف الكتاب الذي حقق نجاحا كبيرا “ذكريات تأتي للقائي”، بين مفهوم المعقد ومفهوم التعقيد. وحسب م


المنهج الفلسفي عند رونيه ديكارت

د زهير الخويلدي*   "عندما تقضي الكثير من الوقت في السفر، تصبح أخيرًا غريبًا في بلدك." يطالب رونيه ديكارت في قواعد من أجل حسن قيادة العقل اتباع القواعد المنهجية التالية: القاعدة الأولى: يجب أن يكون الهدف من الدراسات هو توجيه العقل لإصدار أحكام صلبة وصحيحة حول كل ما يأتي في طريقه. القاعدة ا


فلسفة سيمون فَي الهادمة ..صورة لمفكرة عصيّة على التصنيف السياسي

ماكس نورمان ترجمة: سعد البازعي تمتعت الفيلسوفة الفرنسية سيمون فَيWeil (1909 - 1943) بقدرة هائلة على التعاطف - وبقدر لا بأس به من المازوخية. بحثت عن الظلام للهروب من الحياة البورجوازية المريحة التي ولدت فيها - أي النموذج نفسه المتجسد في نجاحات اليهود الفرنسيين المندمجين في الجمهورية الثالثة. حين كان


اغتيال أدب الرحلات

لقد قام الحاكم الجديد لكوكبنا بأكمله «الإمبراطور كورونا» بالحكم بالإعدام على أمور كثيرة في حياتنا، وقام بسجننا في بيوتنا، واغتال بذلك «أدب الرحلات»، حيث كان الكاتب يرحل ويكتشف عوالم أخرى غير وطنه ويكتب عنها. وأعترف بأنني من عشاق «أدب الرحلات»، حيث ينقلني الكاتب/


العقلانية والمجتمع

ترجمة د زهير الخويلدي* " يمكن للمرء أن يعين مثل هذا الخطاب أو ذاك على أنه خطاب عقلاني، مثل هذا أو ذاك المنهج، ويصفهم لإظهار ما تتكون منه عقلانيته، ومن هناك يقرر بالعكس ما هو اللاعقلاني. إن فعل التعيين ذاته هو الذي يسبب المشكلة: هناك إنشاء أو الاعتراف بقيمة. العقل لا يُدرك أبدًا في الخارج، إنه دائمً


الدين يفكر حسب الهرمينوطيقا الريكورية

د.زهير الخويلدي*   تمهيد " الثقة في النعمة. لا شيء مستحق لي. أنا لا أتوقع أي شيء لنفسي. أنا لا أطلب شيئًا ... أقول: يا إلهي ، ستفعل معي ما تريد. ربما لا شيء. أنا أقبل أنني لم أكن". شذراته الأخيرة المعنونة: حيّ حتى الموت. الحقيقة الجديدة حسب بول ريكور هي أن الإنسان أصبح الآن خطرًا على نفسه م


حكايا الطاعون المؤرخون وأطر كتابة تاريخ الأوبئة

مع قدوم وباء كورونا، كان العالم العربي على موعد مع سلسلة من المقالات والأبحاث حول تاريخ بعض الأوبئة في المدن الإسلامية، وبالأخص مع الطاعون الذي كتب عنه العديد من المؤرخين والفقهاء المسلمين، وتطرقوا لآثاره، وما خلفه من وفيات كبيرة، وكيف تعامل معه الناس آنذاك، لكن الملاحظ في هذه الموجة العربية من ال


مأساة غيلان تراجيديا السياسة والثقافة على مر الأزمان

إبراهيم مشارة   كان غيلان الدمشقي رجلا مشهورا موسوما بميسم القدرية (أي القول بالاختيار الحر للإنسان) وذلك لغرض التحذير منه فيكفي أن يقال هذا للعامة حتى ينصرف عنه الناس وعن دعوته، وقد كانت دعوته زلزالا سياسيا رج أعمدة الحكم الأموي الذي أدانه غيلان ورأى فيه خروجا عن روح الإسلام وروح الشورى.وغني


تاريخ العقل: الميلاد، التغيرات، التداعيات

د زهير الخويلدي* " لا يضيع العقل من خلال التفكير"   تمهيد: لكلمة العقل معانٍ متعددة، لأنها تحدد ملكة العقل التي تتيح لنا التمييز بين الحقيقي والباطل (أن نكون عقلانيين)، والخير من الشر (ليكون معقولاً)، هذه القوة التي يؤكد ديكارت أنها كذلك "الشيء الأكثر عدلا وتوزيعا بين الناس". تؤكد العقلانية


الهرمينوطيقا ومبادئ التأويل

ترجمة د زهير الخويلدي*   " الهرمينوطيقا، دراسة المبادئ العامة لتفسير الكتاب المقدس. بالنسبة لكل من اليهود والمسيحيين طوال تاريخهم، كان الغرض الأساسي من علم التأويل، والطرق التفسيرية المستخدمة في التأويل، هو اكتشاف حقائق وقيم الكتاب المقدس. يتبع علاج موجز للهرمينوطيقا. للحصول على العلاج الكامل


حتى جون بول سارتر لم يكن حرا كما يدعي

أبو بكر العيادي* حفظنا منذ الصّغر القولة التي تنسب إلى عمر بن الخطاب "متى استعبدتم النّاس وقد ولدتهم أمّهاتهم أحرارا" فهل نحن أحرار فعلا، والحال أن الموانع والنواهي، والقواعد والواجبات، والقوانين والتشريعات تُخضعنا باللّين أو بالشّدة إلى قبول ما نأباه منذ نعومة أظفارنا؟ فنحن حتّى في الأوقات التي


فكرة عن تاريخ كوني من وجهة نظر كوسموبوليتية عند كانط

د زهير الخويلدي*   يهدف هذا المقال الفلسفي الذي نشره كانط، المنشور عام 1784، إلى إظهار أن للتاريخ معنى، أي أن مسار الأحداث البشرية لا يتكشف بشكل عشوائي. ما هو هدف التاريخ هذا، وما الآلية السرية، المحرك الخفي الذي يقودنا إليه؟ هذه هي الأسئلة التي يحاول كانط الإجابة عليها. هل هناك معنى للتاريخ


المفكر الفرنسي ميشيل مافيزولي: «دنيا المظاهر وحياة الأقنعة»

مهاب نصر   أيهما تفضل؛ أن تكون شجرة أم عشبة؟ أن تكون ثابت الجذور محدد الإقامة، أم تنبت عفويا كما يحدث بعد زخات المطر بين الممرات ومنعطفات الطرق؟ في حوار طويل للفيلسوف الفرنسي جيل دولوز ركز الأخير على أهمية النظر للحياة الإنسانية بطريقة انبثاق العشب، ناعيا على الفكر الغربي كله سعيه إلى الأصال






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي