اصدارات جديدةشعرقص.حواركتاب الأمةأدب عالمينقدفكراخبار ثقافية

نيويورك تمجد عبقرية صاحب مئة عام من العزلة

خدمة شبكة الأمة برس الإخبارية
2009-05-22 | منذ 11 سنة
وظيفة جابرييل جارثيا ماركيز الكتابة وليست النشر وأنه يعلم متى تصبح الكعكات التي يخبزها جاهزة للتذوّق.

نيويورك - خصصت مدينة نيويورك الأميركية عروضا فنية وموسيقية ومسرحية لتمجيد عبقرية الكاتب الكولومبي الحائز على جائزة نوبل في الأدب جابرييل جارثيا ماركيز وأعماله بمبادرة من منظمة "A point in Time"

واختارت المنظمة الثقافية الجديدة أن يكون الروائي الكولومبي محور مبادرتها للإعلان عن وجودها بعروض تحت عنوان "جابرييل جارثيا ماركيز: العمل والأصل".

وتهدف المنظمة التي تديرها الفرنسية فلورنس واك إلى نشر الثقافة اللاتينية بين أفراد المجتمع الأمريكي.

وانطلقت فعاليات المبادرة بمعرض يضم 80 مطبوعة على الحرير لبرفيل ماركيز في ألوان متعددة ومتنوعة أبدعها الفنان الكولومبي خوان ثيلي الذي يعمل منذ أكثر من ثماني سنوات في الفن الرقمي.

وقال القنصل العام الكولومبي في نيويورك فرانثيسكو نوجيرا "أن هدف المبادرة هو تعريف نيويورك على تلك الجوهرة في أدب كولومبيا المعروفة باسم جابرييل جارثيا ماركيز".

وأضاف "جابو هو الكاتب ممن على قيد الحياة ذو الأهمية القصوى في أمريكا اللاتينية كلها خلال السبعين عاما الأخيرة، ولهذا نشعر نحن الكولومبيين بالفخر ونود أن نهدي له هذا التكريم".

وكان ماركيز قد نفى مؤخراَ أن يكون توقف عن الكتابة، مشيراً الى أنه لا يفعل سوى ذلك.

وأعلن ماركيز، أب الواقعية السحرية، في حديث الى صحيفة "إل تييمبو" الكولومبية أن ما أشيع حول توقفه عن كتابة الروايات "غير صحيح"، وأن "الصحيح هو أنني لا أفعل شيئاً سوى الكتابة".

وسئل ما إذا كان سيتوقف عن نشر ما يكتبه، فأجاب "وظيفتي ليست النشر بل الكتابة، وأنا أعلم متى تصبح الكعكات التي أخبزها جاهزة للتذوّق".

وكان ماركيز أعلن في كانون الأول/ديسمبر الماضي أن وضعه الصحي "رائع"، مضيفاً ان هذا لا ينسحب على أدبه، وقال "أجد صعوبة في الكتابة".

وكانت صحيفة "لا ترسيرا" التشيلية نقلت عن الوكيلة الأدبية الإسبانية كارمن بالسيلس، أن الكاتب الكولومبي الشهير لن يعاود كتابة الروايات.

وأشارت بالسيلس التي تولّت إدارة أعمال ماركيز في حديث الى الصحيفة أنه توقف عن الكتابة منذ سنوات ولن يعود إليها بعد الآن.

وذكرت "لا ترسيرا" أن توقف ماركيز عن الكتابة لا يعني بالضرورة عدم صدور كتب جديدة له، مشيرة الى أنه خلال عام 2008، قال صحافيان كولومبيان مقرّبان من الكاتب إن للأخير رواية حبّ جاهزة للنشر بعنوان "نلتقي في أغسطس".

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي