اصدارات جديدةشعرقص.حواركتاب الأمةأدب عالمينقدفكراخبار ثقافيةتراثفضاءات

هل انتهت القصص الورديّة، أم بعد؟

2022-06-29

هل انتهت القصص الورديّة، أم بعد؟ أو Fini avec les histoires à l'eau de rose ou pas؟"، هو الديوان الشعري الأوّل للصحافيّة والباحثة في علوم الإعلام أرزة نخلة.

 أبصر هذا الكتاب النور للمرّة الأولى في فرنسا في (فبراير) شباط الماضي في إطار مجموعة كتب أصدرتها دار La Maison des Audacieux. واليوم يصدر بنسخة جديدة في لبنان لدى دار Artliban Calima حيث سيتواجد في المكتبات اللبنانيّة. يُعقَد حفل التوقيع يوم الأربعاء ٢٩ حزيران ٢٠٢٢ من الساعة الخامسة بعد الظهر حتّى الساعة الثامنة مساءً في نقابة الأطباء، التحويطة.

 يتكوّن هذا الكتاب من ٧٥ قصيدة هي عبارة عن سرد قصصي من خلال الأبيات الشعريّة لأحداث وقصص عنوانها الحبّ، وتبحث في أسس الحبّ. يُقسّم الكتاب إلى ثلاثة محاور La Passion Passionnée أو الشغف الشغوف، La Raison Déraisonnable أو المنطق اللاّمنطقي و La Libération Libératrice أو التحرّر المُحَرِّر. بين الشغف أو المنطق، تحكيم العاطفة أو العقل تتشابك هذه المحاور لتعالج إشكاليّات ومفاهيم تدور في أفق حياة الثنائيّ كعدم القدرة على التّفاهم، والوفاء، والبعد، والانفصال والشوق واللامبالاة وغيرها.

 وفيما تتساءل الكاتبة إذا كان القرّاء والقارئات سيتماهون مع بعض المواقف المذكورة في الكتاب، أو إذا كانوا قد اختبروا بعض المشاعر التي تتناولها فيه، تسعى إلى فتح باب النقاش والحوار في ما يخصّ المواضيع المعالجة حتّى يجيب القرّاء والقارئات بأنفسهم عن السؤال المطروح في العنوان!

 نبذة عن الكاتبة:

فيما بدأت حياتها المهنيّة في المجال العلميّ بعد تخصّصها في مجال الكيمياء وعلوم البيئة، سرعان ما أدركت أرزة نخلة أنّ شغفها لعالم الكتابة لم يفارقها، وأنّها لن تحقّق ذاتها إلاّ إذا عاشته بملئه. فاستأنفت دراستها الجامعيّة في علوم الإعلام والاتّصال بعد أن كان ذلك مجرّد حلم يراودها في طفولتها!

 واليوم لدى أرزة 10 سنوات من الخبرة في مجال الصحافة المكتوبة في مواضيع مجتمعيّة وثقافيّة مختلفة تحديداً بما يتعلّق بتمكين المرأة العربيّة. كما أنّها تتابع رسالة الدكتوراه في جامعة Bordeaux Montaigne في فرنسا حيث تركّز من خلالها على صورة وتمثيل المرأة في وسائل الإعلام.

وبالإضافة إلى كتابة النثر، هي شغوفة أيضاً بكتابة الشعر. وقد أصدرت مؤخّراً ديوانها الشعري الأوّل باللّغة الفرنسيّة"Fini avec les histoires à l’eau de rose, ou pas؟".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي