اصدارات جديدةشعرقص.حواركتاب الأمةأدب عالمينقدفكراخبار ثقافيةشعبياتفضاءات

مؤسسة العويس تحتفي باليوم العالمي للشعر

2021-03-03 | منذ 1 شهر

احتفاء العويس بالشعراء العربدبي - بمناسبة اليوم العالمي للشعر والذي يصادف يوم الـ21 من مارس من كل سنة، تنظم مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية أمسية شعرية افتراضية يوم الأحد الـ21 من مارس الجاري على الساعة السابعة مساء عبر منصتها الرسمية الافتراضية، يشارك فيها شعراء ونقاد من العراق ولبنان وتونس سبق وأن توّجوا بجائزتها.

ويشارك في الأمسية كل من الشاعر العراقي علي جعفر العلاق، الفائز بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية عن فئة الشعر في دورتها السادسة عشرة، والشاعر اللبناني شوقي بزيع الفائز بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية عن فئة الشعر في دورتها الخامسة عشرة، ويقدمها ويديرها الناقد التونسي محمد لطفي اليوسفي، الفائز بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية عن فئة الدراسات الأدبية والنقد في دورتها السادسة عشرة.

وتأتي هذه الأمسية احتفاء بالشعراء العرب الذين دأبت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية على تكريمهم وتقديرهم عبر منحهم جائزتها التي تعد من أعرق الجوائز الأدبية العربية وأكثرها نزاهة ومصداقية، حيث فاز بها عبر دوراتها الماضية معظم المبدعين العرب الذين تركوا بصمة جلية في الثقافة العربية المعاصرة.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) قد اعتمدت في مؤتمرها خلال دورتها الثلاثين المنعقدة في باريس عام 1999، ولأول مرة، يوم 21 مارس اليوم العالمي للشعر بهدف دعم التنوع اللغوي، ومنح اللغات المهددة بالاندثار فرصا أكثر لاستخدامها في التعبير. ويعتبر اليوم العالمي للشعر فرصة لتكريم الشعراء ولإحياء التقليد الشفهي للأمسيات الشعرية.

وجاء في رسالة المنظمة في هذه المناسبة “الشعر هو أحد أشكال التعبير وأحد مظاهر الهوية اللغوية والثقافية، وهما ما يعتبران أغنى ما تمتلكه الإنسانية، فمنذ قديم الزمان، عرفت كل القارات بمختلف ثقافاتها الشعر، إذ أنه يخاطب القيم الإنسانية التي تتقاسمها كل الشعوب، فالشعر يحوّل كلمات قصائده البسيطة إلى حافز كبير للحوار والسلام. ولذا، تم تخصيص يوم 21 مارس من كل عام للاحتفال باليوم العالمي للشعر”.

ويذكر أن مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية قد نظمت العديد من الندوات والأمسيات الافتراضية عبر تطبيق “زووم” وتم بثها بشكل مباشر على موقع المؤسسة في فيسبوك وشارك فيها عدد كبير من الشخصيات الفكرية العربية وحضرها جمهور نوعي من مختلف أنحاء الوطن العربي والعالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي