وهم بصري يخدعنا في رؤية ألوان مختلفة.. فما سره؟

كشف خبراء عن وهم بصري يضم كرات قد تبدو باللون الأحمر أو الأرجواني أو الأخضر للوهلة الأولى، ولكن في الواقع، جميعها باللون البيج الباهت. ويؤدي تقليص الصورة إلى تضخيم هذا الوهم، بينما يؤدي التكبير إلى تقليل التأثير، وفقا لديفيد نوفيك، مبتكر الصورة وأستاذ التعليم الهندسي والقيادة في جامعة تكساس في إل ب


علماء الفيزياء يكسرون سرعة الضوء بواسطة نبضات داخل البلازما الساخنة!

تحرك فوتون من الضوء عبر "مياه الفراغ الملساء" بسرعة حوالي 300 ألف كيلومتر في الثانية. وهذا يضع حدا صارما لمدى سرعة انتقال "الهمس" من المعلومات إلى أي مكان في الكون. وفي حين أنه من غير المحتمل أن يتم كسر هذا القانون على الإطلاق، إلا أن هناك ميزات للضوء لا تتبع القواعد نفسها. ولن يؤدي التلاعب بها إلى


هل يمكننا العيش حقا على سطح المريخ يوما ما؟

شادي عبد الحافظ: بعدما أثار الفيزيائي الأمريكي واسع الشهرة "نيل ديجراس تايسون Neil Tyson" الجدل بنشره الصورة المركبّة بأحد برامج معالجة الصور لأحد فروع سلسلة مطاعم ماكدونالدز الأمريكية الشهيرة في صحراء المريخ وذلك على حسابه بمنصة تويتر، ثار سؤال هام بين الجمهور وهو: هل يمكن حقا أن نعيش على المريخ


نمط فريد من الضوء للثقوب السوداء الثنائية

بمناسبة "أسبوع الثقوب السوداء" شاركت وكالة "ناسا" الفضائية تصوراً جديداً لاثنين من الثقوب السوداء أحدهما بكتلة تفوق الشمس بملايين المرات، وذلك خلال تأديتهما رقصة بنمط فريد. وبحسب مقطع الفيديو الذي تمت مشاركته عبر موقع الوكالة الرسمي، فإنه يرصد كيف تشوه الثقوب السوداء وتعيد توجيه الضوء المنبعث من دو


جدل يوقف تجارب هارفرد للتحكم بالإشعاعات الشمسية

تقوم فكرة التحكم بالإشعاعات الشمسية على حجب بعض من طاقة الشمس ومنعها من الوصول لسطح الأرض عبر عكسها مجدداً بجزيئات صغيرة في طبقة الستراتوسفير إلا أن المفهوم بحد ذاته مثار جدل هائل فيما يتعلق بمسألة مواجهة تغيّر المناخ. ولا يزال بعض الخبراء غير متيقنين تماماً من المخاطر التي تنطوي عليها العملية ومدى


علماء الفلك يجدون "أكثر الأماكن أمانا" للعيش في مجرة درب التبانة!

بحث علماء الفلك في مجرة ​​درب التبانة بأكملها لتحديد أكثر الأماكن أمانا للعيش فيها. واتضح أننا في مكان جيد جدا. ولكن، إذا جعلك العام الماضي تشعر بالاستعداد للانتقال إلى كوكب آخر، فقد ترغب في النظر نحو مركز المجرة، وفقا للبحث الجديد. ودرست مجموعة من علماء الفلك الإيطاليين، المواقع التي ربما تس


الكشف عن سبب محتمل لتوهّج غامض وقع في مركز مجرتنا!

يتوهج مركز مجرة ​​درب التبانة بشكل غامض، وبالتأكيد، يوجد مجموعة كاملة من النجوم هناك، إلى جانب ثقب أسود تبلغ كتلته 4 ملايين ضعف كتلة الشمس. ولكن، مع طرح الضوء من كل ذلك، تظل المنطقة مغمورة بإشعاع غاما زائد وغامض. ويطلق عليه اسم مركز المجرة GeV Excess (GCE)، وحير العلماء منذ اكتشافه من قبل الفيزيائ


قياس كتلة المادة الباردة في الكون

أثبت علماء الفيزياء الفلكية أن نصف مادة الكون تقريبا يختبئ في فضاء ما بين المجرات. وذلك بعد أن رصدوا عملية تمدد الضوء الوارد من عشرات آلاف المجرات خلال رحلته إلى الأرض. ويقول العلماء:" إننا لا نرى جزءا أكبر من المادة لأنها باردة ولم يتم تسخينها لتنتج أشعة ما". وافترض العلماء أن بنية الكون تشبه شب


باحثون يشرحون كيف قد تبدو انفجارات البراكين على الكويكبات!

تعد ثورات البراكين شائعة نسبيا على الأرض، حيث تقذف الصهارة عشرات الأميال من فوهتها البركانية. ولكن، كيف سيبدو الانفجار البركاني على كويكب أو نيزك؟. وبهذا الصدد، قام علماء بفحص "البراكين المعدنية" على كويكب بين المريخ والمشتري. تحدث ثورات البراكين مرة كل أربعة أيام تقريبا في جميع أنحاء العالم، مع ت


فيزيائي: السفر إلى النجوم البعيدة ممكن

لاتكف العقول البشرية عن الاختراع والسعي دائماً إلى تحقيق اللاممكن، وحلم السفر إلى الفضاء الخارجي بسرعات قياسية تفوق سرعة الضوء حلم يراود الإنسان منذ زمن بعيد. لكن هذا الحلم تواجهه بعض المشاكل منها أن هذه الأنظمة النجمية بعيدة جداً، مع استغراق رحلات الفضاء التقليدية عشرات الآلاف من السنين للوصول فقط


علماء الفيزياء يحققون اكتشافا يمكنه اختبار قوانين الطبيعة!

أعلنت المنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (CERN) عن اكتشاف أربعة جسيمات جديدة تماما في مصادم الهادرونات الكبير (LHC) في جنيف. وهذا يعني أن المصادم LHC وجد الآن ما مجموعه 59 جسيما جديدا، بالإضافة إلى "بوزون هيغز" الحائز جائزة نوبل، منذ أن بدأ في اصطدام البروتونات - الجسيمات التي تشكل النواة الذرية مع


توقعات العلماء باحتمال حدوث كارثة في الغلاف الجوي للأرض

يتوقع علماء جامعة توهو اليابانية ومعهد جورجيا للتكنولوجيا في الولايات المتحدة، أن يفقد الغلاف الجوي للأرض جميع الأكسجين الحر في المستقبل. وتشير مجلة Nature Geoscience، إلى أن العالم الياباني كازومي أوزاكي وزميله الأمريكي كريستوفر رينهارد، صمما نموذجا لتطور الغلاف الجوي للأرض، مع أخذ العوامل الجيولو


فيزياء جلد الثعبان تسلط الضوء على أسرار الانزلاق الجانبي

طارق قابيل: ألقى العلماء نظرة مجهرية على جلد أفعى الصوندر (rattlesnake) لمعرفة ما إذا كان له دور في طريقة حركتها الفريدة، واكتشفوا أن بطونها‏ مرصّعة بحفر صغيرة ولديها القليل من النتوءات الصغيرة الموجودة بكثرة على بطون الثعابين الأخرى. وسيُنشر هذا الاكتشاف في دورية "بروسيدنغز أوف ذا ناشيونال أ


أكثر صلابة مما نعتقد.. الألماس يمكنه تحمل 5 أضعاف ضغط باطن الأرض

محمد شعبان: لا يعتبر الكربون رابع أكثر العناصر وفرة في الكون فحسب، بل إنه لبنة بناء جميع أشكال الحياة المعروفة، كما أنه يوجد في باطن الكواكب الخارجية الغنية بالكربون؛ ولذا فإنه يحظى باهتمام كبير من قبل العلماء. خصائص عديدة وللكربون خصائص غريبة؛ إذ يمكنه -منفردا- أن يكوّن الجرافيت وافر الانت


ما خطورة العاصفة المغناطيسية التي تقترب من الأرض؟

أعلن دميتري فيبي، رئيس قسم الفيزياء وتطور النجوم في معهد الفلك التابع لأكاديمية العلوم الروسية، أنه ليس للعواصف المغناطيسية تأثير كبير على صحة الإنسان. وقال معلقا على مانشر عن العاصفة المغناطيسية التي تصل الأرض يوم 1 فبراير2021 ، "إذا أخبرنا شخصا يتأثر بتغيرات الطقس بالعاصفة، فسوف يشعر بسوء حالته.


هل يوجد في درب التبانة ممرات خفية تؤدي إلى كون آخر؟

نشر علماء الفلك في الآونة الأخيرة بضعة بحوث علمية تلقي مزيدا من التفاؤل. حيث خرجوا باستنتاج يفيد بأن أنسجة الفضاء والزمن توجد فيها أنفاق أو ما يسمى بثقوب دودية خفية تربط بين نقاط في الكون تفصل بينها مسافات هائلة. ويقول العلماء إن تلك الممرات يمكن المرور بها. كما يمكن دخولها والوصول عبرها إلى مجرات


خبير فيزياء بارز يزعم أن الخلود الرقمي "في متناول اليد"!

يعتقد الخبير الفيزيائي المستقبلي والنظري ميتشيو كاكو أن الوعي البشري يمكن أن ينتقل قريبا إلى الحياة الآخرة الرقمية . وظل العلماء يتصارعون مع مسألة الحياة بعد الموت لعدة قرون. وعلى الرغم من أن معظم أديان العالم تصف الحياة الآخرة بشكل أو بآخر، إلا أن عالم العلم لم يتوصل إلى توافق في الآراء بشأن هذه ا


بالتمثيل الكيميائي.. الميكروبات تستغني عن الأكسجين وتعيش على الهيدروجين

محمد شعبان: كيف تتشكل الحياة وتزدهر؟ سعى علماء الفلك طيلة عقود للحصول على إجابات لهذا السؤال، وذلك باستكشاف إمكانية وجود حيوات أخرى خارج الأرض، لكنهم لم يجمعوا سوى أجزاء صغيرة من هذه الأحجية الكونية الكبرى. هناك عناصر ضرورية ساعدت في تشكل الحياة على الأرض تتمثل في الماء، والغلاف الجوي، ومصدر الطا






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي