رئيس الوزراء الفلسطيني يدعو أمريكا إلى الانتقال من الأقوال إلى الأفعال بشأن "حل الدولتين"

الامة برس
2023-12-15

رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية (أ ف ب)القدس المحتلة: دعا رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الولايات المتحدة الأمريكية، إلى الانتقال من "الكلام الحلو" إلى الأفعال، بهدف حل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي على أساس مبدأ "دولتين لشعبين".

وقال أشتية: "الآن بعد أن قالت واشنطن كلام حلو، نريد منها أن تنكب على العمل الحقيقي، مما يعني أننا بحاجة إلى إجراءات ملموسة لتنفيذ حل الدولتين، وليس مجرد الإيمان به"، وفق وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وطالب رئيس الوزراء الفلسطيني، واشنطن، تحقيق ذلك الهدف، والتصرف بشكل أكثر صرامة تجاه إسرائيل، مشددا على أن الوقت قد حان للبيت الأبيض للانتقال "من الكعكة لإسرائيل إلى لا كعك"، بحسب قوله.

ويشار إلى أن المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد أكدت في وقت سابق، أن تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن، بشأن مسار حل الدولتين، يجب أن تتبعها تصرفات محددة، وهو ما لا يتم الالتزام به من جانب الولايات المتحدة.

وكان جو بايدن، قد دعا، أواخر شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، إلى "تجديد الجهود" لتحقيق حل الدولتين بين إسرائيل وفلسطين، في وقت وصف فيه وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، "حل الدولتين"، بأنه "الحل الوحيد القابل للتطبيق في النزاع الحالي".

ويواصل الجيش الإسرائيلي عملياته العسكرية في قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، حينما أعلنت حركة حماس الفلسطينية، بدء عملية "طوفان الأقصى"، حيث أطلقت آلاف الصواريخ من غزة على إسرائيل، واقتحمت قواتها بلدات إسرائيلية متاخمة للقطاع، ما تسبب بمقتل نحو 1200 إسرائيلي، علاوة على أسر نحو 250 آخرين.

وتخللت المعارك هدنة دامت لمدة 7 أيام، جرى التوصل إليها بوساطة مصرية قطرية أمريكية، وتم خلالها تبادل للأسرى من النساء والأطفال، وإدخال كميات متفق عليها من المساعدات إلى قطاع غزة، قبل أن تتجدد العمليات العسكرية، في الأول من كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

وأسفر الهجوم الإسرائيلي على غزة، حتى الآن، عن سقوط أكثر من 18 ألف قتيل، غالبيتهم من الأطفال والنساء، فضلًا عن أكثر من 50 ألف مصاب.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي