وزارة الصحة: مقتل سبعة فلسطينيين في عملية عسكرية للجيش الإسرائيلي في جنين

ا ف ب - الأمة برس
2024-05-21

طبيب فلسطيني يقف إلى جانب جثمان أخصائي الجراحة العامة أسيد جبارين الذي قتل خلال عملية عسكرية إسرائيلية في مدينة جنين في شمال الضفة الغربية المحتلة في 21 أيار/مايو 2024 (ا ف ب)

جنين - أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الثلاثاء 21-05-2024 مقتل سبعة فلسطينيين على الأقل بنيران القوات الإسرائيلية في مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة، حيث أكد الجيش أنه يشنّ عملية "لمكافحة الإرهاب".

وأفادت الوزارة بسقوط "سبعة شهداء وتسع إصابات برصاص الاحتلال في جنين، بينها إصابتان بحالة خطيرة".

وفي بيان منفصل، نعت الوزارة أخصائي الجراحة العامة أسيد جبارين (50 عاما) ووصفت مقتله بأنه "جريمة".

وأوضحت أن "الشهيد جبارين ارتقى بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار عليه خلال توجهه للعمل في مستشفى جنين الحكومي".

بدورها، أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن من بين القتلى المدرّس علام جرادات وطالب كان في طريق العودة الى منزله. 

وأكدت بدء إخلاء المدارس في مدينة جنين ومخيمها من الطلاب. 

من جهته، أعلن الجيش في بيان "بدأت القوات الأمنية الآن عملية لمكافحة الإرهاب في جنين حيث شنت هجمات على مسلحين في المنطقة" دون تقديم مزيد من التفاصيل. 

وغالبا ما تنفذ القوات الإسرائيلية عمليات ومداهمات في جنين ومخيمها للاجئين حيث تنشط فصائل مسلحة.

وتشهد مختلف مناطق الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل منذ 1967، تصاعدا في وتيرة أعمال العنف في أعقاب اندلاع الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة اعتبارا من السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

ومنذ ذلك التاريخ، قتل 512 فلسطينيا على الأقل بنيران القوات والمستوطنين الإسرائيليين في الضفة الغربية، وفق مصادر رسمية فلسطينية.

وقتل خلال الفترة ذاتها 12 إسرائيليا في هجمات نفذها فلسطينيون في الضفة الغربية وفقا لتعداد فرانس برس استنادا إلى معطيات إسرائيلية رسمية. 

وبدأت الحرب في قطاع غزة في أعقاب هجوم غير مسبوق شنّته حماس على جنوب إسرائيل، أدى الى مقتل أكثر من 1170 شخصا على الأقل غالبيتهم من المدنيين، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استنادا الى أرقام إسرائيلية رسمية.

وتوعّدت الدولة العبرية بـ"القضاء" على الحركة، وأدت عمليات القصف والهجمات البرية التي تنفذها في القطاع الى مقتل 35562 شخصا على الأقل غالبيتهم من النساء والأطفال، وفق وزارة الصحة التابعة لحماس.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي