نصائح للتعامل مع الشريك بعد شهر العسل

2020-10-16 | منذ 6 يوم

منذ اللحظات الأولى لانتهاء فترة شهر العسل، تبدأ جميع الزوجات في معايشة تحدي كبير يتوقف عليه سعادتهم الأبدية. ونظرًا لأن البعض يفشلن في المرور به نتيجة إتباعهن لبعض التصرفات الخاطئة. هذه هي مجموعة من الإرشادات الضرورية التي يُحتم على المرأة الإلتزام بها لتحقيق السعادة الزوجية بعد شهر العسل:

-الابتعاد عن سياسة العند

العلاقة مع الشريك

لأنها قادرة على هدم السعادة الكبيرة التي ستولدها أيام شهر العسل بين الزوجين.
يُضاف إلى ذلك أن العند بكافة أشكاله أمر غير مقبول بين الزوجين حتى وإن كنتي تعندين من أجل شىء حياتي.

موضوع يهمك : 10 تصرفات يفعلها الرجل تُسعد المرأة

لذا هنا عزيزتي، يفضل إتباع أسلوب الحوار والنقاش حتى تحققين ما تريدين، لأنه على عكس مما يروج له المحيطين بكِ، لن يجعل العند زوجك طائع لك في أي شىء.

-عدم الشكوى للأصدقاء والأقارب

 

ببساطة شديدة لأن المشكلات حينما تنتشر بين يصعب حلها، وذلك على العكس من اقتصارها فقط على الزوجين اللذين حتمًا سيأتي عليهم الوقت ويتصالحون.

-تنظيم أعمال المنزل

العلاقة مع الشريك

وذلك بغرض تسهيل المهام العديدة التي يبقى لا غنى للعروس عن القيام بها آجلًا أم عاجلًا وبخاصة إذا كانت من تلك الفتيات اللاتي لم يحملن سابقًا أي مسؤولية.

-اعتماد سياسة الحوار

العلاقة مع الشريك

من ناحية ضمانًا لعدم إدخال الغرباء في حياتكم خاصة عند نشوب المشكلات، ومن ناحية أخرى لتعميق التواصل بينكما على أساس من النقاش الراقي المتحضر.

-حسن الاستماع

العلاقة مع الشريك

ليس فقط بغرض فهم طباع الزوج والتي ستختلف حتمًا عما كان ظاهرًا خلال فترة الخطوبة، وإنما لأن هذه الممارسة تُعد أحد أهم عوامل الذكاء العاطفي التي من شأنها تحقيق السعادة الزوجية بينكما على مدار الحياة.

-توقع حدوث خلافات

في النهاية، إذا كنتي من الشخصيات الحالمة التي ترى لعلاقتكما مستقبل باهر خالي تمامًا من المشكلات، فلابد من أن أوضح لك أن هذا الأمر مستحيلًا لأن الخلافات أمر صحي بين الأزواج.

لكن هذا لا يمنع مُطلقًا أن أسلوبكما وطريقة تحاوركما هو الذي سيحدد فترة استمرار الإشكالية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي