بمظاهرات ووقفات احتجاجية.. اللبنانيون يحيون الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت

2021-08-04 | منذ 2 شهر

يحيي اللبنانيون، الأربعاء 4 أغسطس 2021م، الذكرى السنوية الأولى لانفجار مرفأ بيروت، أغسطس/آب 2020، والذي راح ضحيته أكثر من 200 قتيل و6 آلاف جريح.

ومن المقرر أن ينظم أهالي الضحايا، مسيرات للمطالبة برفع الحصانات عن المسؤولين الذين يطلب المحقق العدلي ملاحقتهم.

وسيقام قداس مركزي في المرفأ سيترأسه البطريرك الماروني "بشارة الراعي"، كما ستقام وقفة احتجاجية أمام القصر العدلي في بيروت، وفق صحف لبنانية.

بالإضافة إلى ذلك، ستنطلق تظاهرات من مختلف المناطق اللبنانية، على أن تلتقي في العاصمة بيروت، ليكون هناك تظاهرة حاشدة أمام المجلس النيابي للمطالبة برفع الحصانة عن النواب تمهيدا لمحاسبتهم.

وستنظم نقابات وجمعيات وكتل سياسية فعاليات مختلفة لإحياء الذكرى، وتكريم الشهداء، وسط مطالبات بمحاسبة الجناة.

وتتزامن الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بروت، مع مؤتمر دولي تنظمه باريس لدعم لبنان، وجمع 350 مليون دولار، كمساعدات عاجلة للشعب اللبناني، في مؤتمر هو الثالث من نوعه منذ انفجار المرفأ.

ومن المتوقع أن يشارك في المؤتمر، الرئيسان الفرنسي "إيمانويل ماكرون" والأمريكي "جو بايدن"، ورؤساء لبنان ومصر والأردن، ورئيسا الوزراء اليوناني والعراقي، ووزراء أوروبيون وخليجيون.

وقتل أكثر من 200 شخص وجرح الآلاف، بالإضافة إلى تضرر آلاف المساكن في العاصمة اللبنانية، في 4 أغسطس 2020، في انفجار العنبر 12 في مرفأ بيروت، إثر تخزين أطنان من مادة نيترات الأمونيوم الخطيرة على مدى سنوات بظروف سيئة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي