كيف تعيش حياتك في حالة تدفق وسعادة

متابعات/ الأمة برس
2021-01-16 | منذ 11 شهر

حالة التدفق التي يستمتع بها الإنسان، تجعله يتمنى أن تكون في كل أوقات حياته، وهي حالة الانغماس الكامل بكل كيانك فيما تفعله في الحال بحب  وسعادة الأمر الذي يمنحك نوعاً من الرضا؛ نادراً ما تشعر به؛ وفقاً للكاتب jim rohn، أن حالة التدفق هي المكان الذي تكون فيه «في اللحظة»، ومنغمِساً بالكامل في النشاط الذي تعملُ فيه، تفقد الشّعور بالوقت وتكون حاضِراً تماماً...أن تكُون في «تدفّق» أمرٌ بالغ الأهمية للأداءِ العالي والإبداع، من الضّروري أن تكون سعيداً، إنه أمرٌ حاسِم للتواصل الاجتماعي...ووفقاً لـjim rohn، إن هناك طرقاً عديدة لتعيش سعيداً وفي حالة تدفق، وأهمها:
تعامل مع الأحداث بإيجابية

أن تعيش بسعادة بعيداً عن كل ما يكدر صفو أيامك، أمر غير مستحيل، لكن كل ما في الأمر أنّه يجب عليك أن تنظر إلى الجانب الإيجابي لكل أمر يعترضك، سواء أكان مشكلة شخصية، أو مهنية، عندها ستتمكّن من إيجاد حل لها بسهولة، دون أن تتأثر نفسيتك أو أن تشعربالإحباط بسببها.

اقترب من مصادر الفرح

أفضل وسيلة لعيش حياة سعيدة وهانئة، أن تبتعد عن كل مصادر التوتر، وأن تبقى قريباً من مصادر الفرح؛ أي أن تختلط مع الناس الإيجابيين، وأن تمارس كل الأنشطة التي تحبّها، وأن توطد علاقاتك الاجتماعية، وأن تتابع الأفلام والمسلسلات الكوميدية الضاحكة.

موضوع يهمك : اتبع هذه النصائح لتجعل 2021 عاما للصحة العقلية الجيدة

تذكّر ذكرياتك السعيدة

لا تسمح للحزن أن يسيطر على حياتك ويحطم مشاعرك ويضيع أيام عمرك، وحاول في المقابل أن تستجمع قواك من جديد، من خلال تذكّر بعض الذكريات السعيدة مع العائلة والأصدقاء، وتذكّر المرات الكثيرة التي نجحت بها في حياتك، وتذكّر إنجازاتك ومهاراتك وقدراتك الشخصية؛ فهي ستجعلك أكثر قوة، وأكثر سعادة.

تخلّص من عاداتك السيئة

 احرص على التخلّص من عاداتك السيئة؛ لأنها تجعلك تعيش بتعاسة، واستبدل بها عادات جيدة، كاتبّاع نمط حياة صحي، النوم والاستيقاظ المبكر، ممارسة اليوغا والرياضة؛ فهي ستجعل حياتك متوازنة وسعيدة.
أن تعيش في حالة تدفق يعني: امتلك هدفاً رئيسيّاً واحداً.

تبسيط أهدافك اليومية والأسبوعية والسنوية

إذا كنت ترغبُ في تحسين نتائِجك الإجمالية بشكلٍ جذري؛ كل يوم، يجبُ أن تكون هناك نتيجةٌ واحدة فقط تُحاول إنتاجها، توقَّف عن محاولة القيام بألفِ شيء، 80% مما تفعله هو إلهاء فقط على كلّ حال؛ لذلك، ركز على «الأقل، لكن الأفضل»، أن تركّز على الجودة، إذا ركّزت على نتيجة جيّدة وقوية حقاً كل يوم؛ فستزيد جودتك بشكلٍ كبير؛ بدلاً من القيام بـ10 أشياء بشكلٍ سيئ، ستفعل شيئاً واحداً، بشكلٍ جيّد جداً.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي