عربية ترشحت للكونغرس طردوها من طائرة أميركية واعتقلوها

2020-11-17 | منذ 7 شهر

أماني الخطاطبة، أردنية الأصل من ولاية "نيوجيرسي" الأميركية، حيث ولدت لأبوين أردنيين ونشأت، أنزلوها صباح السبت 14-11-2020 من طائرة تابعة لشركة "أميركان ايرلاينز" كانت على متنها في رحلة إلى مدينة Charlotte بولاية كارولاينا الشمالية، واعتقلوها بعد مشادة مع راكب في الدرجة الأولى.

الخطاطبة، البالغة 28 عاما، هي رئيسة تحرير مدونة Muslim Girl التي أسستها إلكترونيا في الإنترنت حين كانت في 2009 بعمر 17 سنة تقريبا، وهي أول عربية محجبة تظهر على غلاف مجلة Forbes الاقنصادية الأميركية، كما اعتبرتها CNN قبل 3 سنوات، من الأكثر تأثيراً في الولايات المتحدة بين 25 أميركياً، أعمارهم أقل من 25 عاما، وترشحت في انتخابات هذا العام لمقعد بالكونغرس، لكن الحظ عاكسها.

موضوع يهمك : الخطاطبة أول مسلمة في نيوجيرسي تترشح لمنصب بالحكومة الفيدرالية.. يتوقع أن تصبح أصغر الواصلين للكونغرس

روت Amani Al-Khatahtbeh ما حدث السبت، عبر سلسلة تغريدات كتبتها في "تويتر" وفيها تقول إن: "آخر 6 ساعات من حياتي كانت مرهقة ومؤلمة، فقد تم القبض عليّ اليوم للمرة الأولى لأن رجلاً من الدرجة الأولى، شعر بعدم الارتياح" من وجودها. ثم أعادت تغريد لصورة التقطها راكب آخر تظهر فيها مع فرد من سلطات المطار وهي معتقلة.كما بثت فيديو مدته 15 دقيقة في "فيسبوك" صورته بهاتفها المحمول قبل إنزالها من الطائرة، شرحت فيه تفاصيل ما حدث.


وبدأت المشكلة عند نقطة التفتيش التابعة في مطار "نيوارك ليبرتي الدولي" لدائرة أمن النقل، بينما كانت الخطاطبة تحاول خلع حذائها لتتم مراقبته، كما تفعل الدائرة عادة مع المسافرين، ولأنها تأخرت بخلعه، لذلك فقد الرجل صبره وتخطاها في الصف ثم أبلغ أنه غير مرتاح لوجودها، وسريعا تم استدعاء رجال الشرطة بعد أن تقدم "الرجل الأبيض" بشكوى ضدها، فأنزلوها من الطائرة واعتقلوها طوال 4 ساعات، ثم أفرجوا عنها بعد أن أقلعت الطائرة من دونها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي