العراق يغلق المعابر غير الرسمية لمكافحة التهريب

2020-11-17 | منذ 2 شهر

أعلنت السلطات العراقية، الإثنين 16 نوفمبر 2020م ، إغلاق المعابر الحدودية غير الرسمية بهدف مكافحة تهريب السلع الاستهلاكية.

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي" مع رؤساء الهيئات الرسمية في بغداد، وفق بيان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء.

وأوضح البيان: "التأكيد على قيادة القوات المشتركة وقيادة قوات حرس الحدود، بغلق جميع المعابر والفتحات غير الرسمية، ومنع دخول أي مواد مُهربة من أجل حماية المستهلك والمنتج".

ويمتلك العراق 9 منافذ حدودية برية مع دول الجوار، باستثناء المنافذ في الإقليم الكردي، وهي زرباطية والشلامجة والمنذرية والشيب ومندلي مع إيران، وسفوان مع الكويت، وطريبيل مع الأردن، والوليد وربيعة مع سوريا.

موضوع يهمك :  العراق يعلن قتل مجموعة إرهابية نفذت هجوماً دامياً غربي بغداد

كما يمتلك أيضا 4 معابر برية غير رسمية في الإقليم الكردي، وهي 3 مع إيران وواحد مع سوريا، ومنافذ بحرية في محافظة البصرة بالجنوب، إضافة إلى تدشين مرتقب لمعبر عرعر مع السعودية.

ويشير مراقبون إلى وجود عدد آخر غير معلن من المعابر الحدودية غير الرسمية في البلاد.

وفي يوليو/تموز الماضي، أعلن الجيش العراقي تولي إدارة جميع المنافذ البرية والبحرية للبلاد، باستثناء منافذ إقليم كردستان الشمالي، بهدف منع التهريب والفساد.

ويعتبر فساد المنافذ الحدودية في العراق، أحد أكبر ملفات الفساد الذي حاول البرلمان السابق والحالي إيجاد حلول له، إلا أن الملف لم يحسم بعد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي