الجالية اللبنانية ترد ببيان قوي وتندد بالمعنى الطائفي في تصريحه

الاعلامي اللبناني طوني خليفة : مدينة ديربورن الأميركية معقل لحزب الله !!

2020-06-25 | منذ 1 شهر

ديربورن - ياسر العرامي - أثارت تصريحات للإعلامي اللبناني المعروف طوني خليفة وصف خلالها مدينة ديربورن بالضاحية الجنوببة معقل حزب الله اللبناني، ردود أفعال غاضبة في أوساط الجالية اللبنانية بولاية ميشيغن.
وقال خليفة في مقابلة تلفزيونية في معرض انتقاداته لقيادات حزب الله انه حينما زار ديربورن توقع أنه في الضاحية الجنوبية بلبنان وان صور حسن نصر الله معلقة على واجهات محلات ومتاجر اللبنانيين بالمدينة.
وقد اثارت هذه التصريحات ردود غاضبة على وسائل التواصل الإجتماعي من قبل أبناء الجالية اللبنانية بالمدينة، واعتبرت بعض الردود أن خليفة حاول من خلال هذه التصريحات وصم اللبنانيين في ديربورن بالإرهاب.
يشار إلى أن حزب الله اللبناني مصنف في قائمة الإرهاب الأميركية وأي تأييد علني له قد يعتبر تأييدا للإرهاب.
وفي هذا السياق، صدر اليوم بيان باسم الجالية اللبنانية في ديربورن جاء فيه "كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن الجالية اللبنانية في مدينة ديربورن وعن انتمائها الطائفي والمذهبي بشكل يسيء لصورة الجالية ويضر بمصالح أبنائها وبناتها، وكان آخره الكلام الذي ساقه الإعلامي طوني خليفة عن انتماء وتبعية الجالية في ديربورن لحزب سياسي معين"
وأضاف البيان الذي حصلت شبكة الامة برس الاخبارية على نسخة منه "تؤكد الجالية اللبنانية في ديربورن على انتمائها الوطني الجامع وبعدها عن كل الاصطفافات المذهبية والطائفية ، وتطلب من السياسيين والإعلاميين ووسائل الإعلام عدم زجّ الجالية في الخلافات السياسية الداخلية واقحامها في الزواريب الطائفية والمذهبية البغيضة التي خرّبت لبنان وكانت من الأسباب التي دفعت بجزء كبير من أهله للهجرة".



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي