اللحية قد تنقل إليك فيروس كورونا، فكيف تقلل خطر الإصابة منها

2020-04-13 | منذ 4 شهر

قد يكون الأمر سيئاً للرجال الملتحين الذين يعتبرون اللحية جزءاً هاماً من شكلهم ومظهرهم، إلا أن الأطباء يؤكدون أن اللحية وللأسف قد تزيد احتمالية إصابتك بفيروس كورونا.

منذ ظهور فيروس كورونا المستجد والتحذيرات بشأن إجراءات الوقاية من الإصابة منه لا تنتهي، ودفعتنا الأزمة لمراجعة كثير من السلوكيات الخاطئة والممارسات التي كنا نرتكبها، وتطور الشكل إلى المظهر.

حسب موقع لايف ساينس تشير الدورية الشهرية لمركز الطب الإشعاعي، إن اللحية لدى الذكور من الممكن أن تكون مكاناً خصباً يأوي الكثير من البكتريا والفيروسات، التي بدورها تجد مرتعاً وسط الشعر الكثيف الذي لا يخضع بالأغلب لنفس درجة العناية من الغسيل والنظافة مثل شعر الرأس.

في الوقت الذي قال فيه طبيب الطوارئ باتريك بيلو لقناة بي إف إم الفرنسية إن فيروس كورونا يمكنه البقاء على شعر اللحية أو الشارب لمدة عدة ساعات بعد العطس أو السعال، وعليه فإنه ينصح بحلق الوجه كلية.

صحيح أنه لا توجد دراسة أكاديمية تؤكد علاقة فيروس كورونا تحديداً بالشارب واللحية، لكن نظراً لأن الفيروس يعلق بالأسطح والملابس ويبقى نشطاً عليها لمدة لا تقل عن 6 أيام فاحتمالية أن تكون اللحية والشوارب عاملاً في زيادة خطر الإصابة به كبيرة.

بمعنى أنه إذا سعل شخص على مقربة منك وكان مصاباً بالفيروس والتقط شعرك هذه القطرات، ثم لمسته أنت بيدك ووضعت يدك على فمك أو أنفك، فإن ذلك يعني نظرياً أنك نقلت العدوى لنفسك.

تحول دون وصول القناع إلى الوجه بشكل جيد..
الأمر الذي يجب التركيز عليه بخصوص اللحية أيضاً هو مدى ملاءمة كمامة أو قناع “إن 95” (N 95) الخاصة بالوقاية من خطر الإصابة بالفيروسات على الوجه في ظل وجود لحية طويلة،

فبالتنفس من خلال القناع، تستخدم قوة أكبر عند الشهيق، وقوة الشهيق هذه المتزايدة تمص المزيد من الهواء حول الوجنتين فإذا كان لديك الكثير من شعر الوجه، سيكون الأمر أكثر صعوبة، أي بمعنى آخر أنك في الوقت الذي تحاول فيه منع انتقال الفيروس عن طريق القناع، فإن شعر الوجه سيبقي على مسافة بين وجهك وبين القناع، مما يعني احتمالية الإصابة بالفيروس.

لكن هذه الأقنعة لا توفر الوقاية التامة، لذا عليك اتخاذ إجراءات أخرى، كغسل اليدين باستمرار، وترك مسافة متر إلى اثنين بين الأشخاص، وعدم لمس الوجه أو العينين بعد التعرض لأي سطح أو لمسه.

من جانب آخر، تعد اللحية مصدر إغراء للمس الوجه، سواء برغبة الحك أو لمجرد اللمس، في حين ينصح الأطباء بعدم لمس الوجه قدر الإمكان هذه الأيام.

العناية بوجهك..

لو لم تتمكن من حلق لحيتك بشكل كامل، واكتفيت بتهذيبها فهناك إجراءات عليك اتباعها حتى لا تصاب بالفيروس خصوصاً أن العناية بمنطقة الوجه هامة جداً.

- اغسل وجهك بالماء والصابون.
- طهر منطقة اللحية بمواد تحتوي على نسبة كحول لا تقل عن 60%، فهي الطريقة الوحيدة لقتل الفيروس، حسب مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها.
- لا تعتمد على مصففات الشعر والشامبوهات في القضاء على الفيروس.
- استخدم الماء الدافئ لفتح المسام وتعزيز الدورة الدموية.
- بعد استخدام المواد المطهرة الغنية بالكحول احرص على ترطيب وجهك بأي مواد مرطبة كالكريمات أو الزيوت الطبيعي.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي