وفاة المفكر الإسلامي محمد عمارة

2020-02-29 | منذ 7 شهر

توفي المفكر الإسلامي المصري وعضو هيئة كبار العلماء، محمد عمارة، مساء الجمعة، عن 89 عاماً، في العاصمة المصرية القاهرة بعد رحلة وجيزة مع المرض.

وأعلن خالد عمارة نجل المتوفى في منشور عبر حسابه على فيسبوك: “توفي أبي رحمه الله بعد فترة مرض قصيرة لم تتعد ثلاثة أسابيع”.

وأضاف “توفي أبي رحمه الله في هدوء وبدون أي ألم أو معاناة، تحيط به أسرته الصغيرة ويدعو لأمي ولكل أولاده وأحفاده وأحبابه، وقال لكل واحد منهم: أحبك.. وأنا راض عنك”.

ووصل جثمان الراحل ظهر السبت إلى مسجد الحمد بالتجمع الخامس، بالقاهرة، حيث سيتم تشييعه ودفنه في قريته “صروة” التابعة لمركز قلين في محافظة كفر الشيخ” (شمال)، بحسب نجله.

والمفكر الراحل من مواليد 8 ديسمبر/كانون الأول 1931، بقرية قلين بمحافظة كفر الشيخ.

حصل على الليسانس في اللغة العربية والعلوم الإسلامية 1965 من كلية دار العلوم بجامعة القاهرة.

ثم حصل على الماجستير في العلوم الإسلامية تخصص فلسفة إسلامية من الكلية نفسهاعام 1970، وعلى الدكتوراه في الاختصاص ذاته عام1975.

وشغل عمارة عدة مناصب منها عضو مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، ورئيس تحرير لمجلة الأزهر، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، كما كان عضوا باللجنة التأسيسية لدستور 2012.

ومن أهم مؤلفاته: الإسلام والتعددية، التفسير الماركسي للإسلام، المعتزلة ومشكلة الحرية الإنسانية، معالم المنهج الإسلامي، الإسلام والمستقبل، قارعة سبتمبر، معارك العرب ضد الغزاة، الغارة الجديدة على الإسلام.

كما ألف كتباً عن أعلام التجديد الإسلامي مثل: الدكتور عبد الرزاق السنهوري باشا، والشيخ محمد الغزالي، ورشيد رضا، وخير الدين التونسي، وسيد قطب، وحسن البنا.

وكتب عن تيارات الفكر الإسلامي القديمة والحديثة وعن أعلام التراث مثل غيلان الدمشقي، والحسن البصري.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي