فنزويلا: فشل محاولة لإسقاط مادورو وسط تأييد ضئيل لدعوة سحب الثقة من حكومته

د ب أ - الأمة برس
2022-01-28

صورة وزعتها الرئاسة الفنزويلية لنيكولاس مادورو متحدثا خلال اجتماع في القصر الرئاسي في كراكاس (ا ف ب)

كراكاس - أعلن المجلس الوطني للانتخابات في فنزويلا، اليوم الخميس 27 يناير 2022م ، أن دعوة إلى إجراء استفتاء بهدف الإطاحة برئيس فنزويلا  نيكولاس مادورو أخفقت في الحصول على حجم التأييد الضروري لتفعيلها، وهو ما يكفل بقاء الزعيم الاشتراكي في منصبه حتى موعد الانتخابات المقبلة المقررة في عام 2024، على الأقل، وذلك بحسب ما أفادت به وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الخميس.

ونقلت بلومبرج عن المجلس قوله اليوم، إن أقل من 5ر1٪ من الناخبين وقعوا على إجراء لبدء عملية الاستفتاء على سحب الثقة، وهي نسبة تقل كثيرا عن نسبة الـ  20٪ المطلوبة في جميع ولايات البلاد الـ 23 ، إضافة إلى العاصمة كراكاس. وأضاف المجلس أنه بموجب الدستور، لا يحق للمعارضة المطالبة بطلب إجراء استفتاء آخر.

وقال خورخي رودريجيز، رئيس الجمعية الوطنية التي تسيطر عليها الحكومة: " إذا كنتم تريدون  الخلاص من الحكومة البوليفارية، فقد كانت هذه هي فرصتكم الذهبية"، لكنكم لم تستطيعوا حتى تحصل 5ر1 ٪ من التوقيعات التي انتم بحاجة إليها".

كانت مجموعات صغيرة من أحزاب المعارضة طلبت إجراء استفتاء على سحب الثقة ولكنه لم يلق دعما من معظم الأحزاب السياسية الكبرى، فيما قال المنظمون إن الحكومة هي التي دبرت فشل العملية.

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي