دراسة: مراقبة الطيور تسعد أكثر من المال

متابعات الأمة برس
2021-04-17 | منذ 6 شهر

أثبتت دراسة جديدة أن مراقبة الطيور تجعل الإنسان سعيداً أكثر من امتلاك المال، وأقام المركز الألماني لأبحاث التنوع البيولوجي التكاملي الذي أجرى البحث صلة ربط مباشرة بين استمتاع الفرد بالحياة وبين عدد الطيور الموجودة في محيطه. وشرحت جويل ميثورست، المشرفة على الدراسة بحسب ما ذكر موقع «ذا لادرز» بأن قالت: «يكون الأوروبيون عموماً راضين عن حياتهم بمجرد استضافة المحيط المباشر الذي يعيشون فيه لتنوع من الفصائل». ويذكر أن جويل باحثة دكتوراه في مركز سنكنبرغ للتنوع البيولوجي وأبحاث المناخ وجامعة غوته في فرانكفورت.

وأكدت بالقول: «وفقاً لنتائج الأبحاث التي أجريناها، فإن أكثر الأوروبيين سعادةً هم الذين يتمكنون من اختبار أنواع طيور متعددة في حياتهم اليومية أو الذين يعيشون في بيئة محاطة بعدد من الأجناس».

لكن ما هي الأسباب المحددة التي تجعل من لحظة تأمل للطيور مصدراً للشعور الجيد. وقد أشار بعض الباحثين النفسيين والمعالجين إلى مسوغات تحيل مراقبة الطيور ممارسةً مفيدة. وعزا البعض السبب إلى كونها تحفز الحوار سيما حول الأجناس علماً أن غالبية الطيور الذكور هي من الفئة الأكثر بهرجة وجذباً. كما أنها تعزز مبدأ اليقظة والحضور في اللحظة عبر المراقبة. أضف إلى أنها تساعد على التواصل مع عالم الطبيعة وتهدئة الفكر والصفاء.


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي