لأسباب غامضة.. الشروق الجزائرية: هدم حي قصديري دون ترحيل سكانه

2021-03-11 | منذ 1 شهر

أقدمت بلدية أولاد فايت في الجزائر، ومن دون سابق إنذار، الأربعاء 10مارس2021، على هدم حوالي 200 مسكن بحي قصديري شيد منذ سنوات من قبل عائلات أقصي العديد منها من قوائم السكن الاجتماعي.

وحسبما صرح مصدر في الدرك، فإن العملية ستستمر على مدار 3 أيام، يتم خلالها هدم جميع البنايات الفوضوية والمقدر عددها بـ700 بيت قصديري في الحي الواقع بضواحي الجزائر العاصمة.

ونقلت صحيفة "الشروق" عن سكان الحي أن "السلطات طلبت منهم صباح الأربعاء إخلاء المساكن فورا من أجل ترحيلهم إلى سكنات لائقة وهدم بيوتهم القصديرية، الأمر الذي أسعدهم، وباشروا في إخراج أغراضهم، لتنطلق العملية بعد توجه الأطفال إلى المدارس، وهنا تفاجأوا برئيس البلدية ومصالح الدرك يخبرونهم بأنهم سيهدمون بيوتهم دون ترحيلهم".

ورفض رئيس البلدية الحديث مع السكان أو إعطاءهم أي تفسير عن وضعيتهم، وعن سبب هدم بيوتهم بهذه الطريقة من دون أن يمنحوهم أمرا بالإخلاء أو مهلة يبحثون فيها عن مأوى آخر.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي