إغلاق الطراق واشعال الإطارات.. احتجاجات مستمرة بلبنان ضد الأوضاع المعيشية وتدهور الليرة

متابعات الامة برس:
2021-03-05 | منذ 1 شهر

بيروت-وكالات: يشهد لبنان احتجاجات مستمرة، واسعة النطاق، اعتراضا على تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية، وتدهور قيمة الليرة اللبنانية أمام الدولار.

ولليوم الثاني على التوالي، قام محتجون، الجمعة 5مارس2021، بإغلاق طرق رئيسية، بالإطارات المشتعلة، في العاصمة بيروت وطرابلس وبعلبك وصيدا.

وشهدت هذه الطرق، تدخلا من الجيش اللبناني، لمحاولة إعادة فتحها، وفق ما أكدته وكالة الأنباء الوطنية الرسمية في لبنان.

وأمر الرئيس اللبناني ميشال عون،  الأربعاء الماضي، بفتح تحقيق في أسباب انهيار الليرة، داعيا إلى إحالة النتائج إلى النيابة العامّة، "لملاحقة المتورطين، في حال ثبوت عمليات مضاربة غير مشروعة على العملة الوطنيّة، من جانب أفراد أو مؤسّسات أو مصارف".

وكانت جمعية مصارف لبنان، نفت مسؤوليتها عن الارتفاع غير المسبوق في سعر صرف الدولار مقابل العملة المحليّة، في بيان، الأربعاء الماضي.

وفي 2 آذار/ مارس الجاري، هبطت الليرة اللبنانية إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق، ليتم تداول الدولار مقابل عشرة آلاف ليرة في السوق السوداء.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي