لماذا هرب الأمير هاري من بريطانيا؟ اعتراف صادم يجيب

متابعات الأمة برس
2021-03-01 | منذ 8 شهر

عقب ما يزيد على عام كامل لتركه بريطانيا وتخليه عن حياته الملكية، خرج الأمير هاري في مقابله حصرية، بتصريح صادم فسر هروبه المفاجئ من البلاد برفقة زوجته الأمريكية وطفله الصغير أرشي.

وأشار هاري إلى أن الصحافة البريطانية كانت السبب الأول والأخير في ترك القصور الملكية مؤكداً على تدميرها لصحته العقلية والنفسية.

وصرح الأمير السابق صاحب 36 عاماً خلال لقاء حصري مع الإعلامي جيمس كوردن في برنامج "The Late Late Show" قائلاً: "نعلم جميعا كيف تكون الصحافة البريطانية، كان هذا يدمر صحتي النفسية، كان الأمر يبدو مؤذيا. لذلك فعلت ما قد يفعله أي زوج وأب، أردت أن أخرج أسرتي من هنا".

مشيراً إلى أنه تخلى عن حياته الملكية إلا أنه لم ينسحب من الخدمة العامة مشيراً إلى البيئة الصعبة التي أحاطت به لسنوات طويلة فالأمر ليس مجرد رفاهية مطلقة وترف كما يعتقد الكثيرون، وصرح قائلاً: "لم أنسحب قط. كان تنحياً وليس انسحاباً، كانت هناك بيئة صعبة للغاية كما شهد الكثير من الناس حسبما أظن".

وتخلى الأمير هاري وزوجته ميغان دوق ودوقة ساكس، عن أدوارهم الملكية في مارس الماضي في خطوة شكلت صدمة كبيرة في المؤسسة الملكية البريطانية ليستقرا فيما بعد بكندا ويصبحا مستقلين مالياً عن الأسرة المالكة البريطانية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي