تعرف على امتيازات رؤساء أمريكا أثناء وبعد الرئاسة

2021-01-23 | منذ 9 شهر

لقد كان لرؤساء أمريكا الكثير من الامتيازات التي استطاعوا أن يتمتعوا بها طوال فترة توليهم الحكم،  وفي واقع الأمر أن هذه الامتيازات قد ترفع الكثير من الأعباء المالية من على اكتاف رؤساء أمريكا، ولكن لا يستطيع الرئيس الأمريكي أن يعيش حياة طبيعية ، حيث يمكنهم القيام برحلات إلى ملعب الجولف ، أو الذهاب إلى المنازل الصيفية ، ولكن برفقة أمن مشدد وعدد من المساعدين .

ومن الامتيازات الأخرى راتب رئيس أمريكا حيث يتقاضى الرئيس الأمريكي راتبًا يقُدر بـ 400 ألف دولار أمريكي ، وفقًا للمادة رقم 3 في قانون الولايات المتحدة ، كما أنه يتم منحه أيضًا بعد تركه للمنصب حسابًا سنويًا بدل نفقات بقيمة 50000 دولار ، وحساب سفر غير خاضع لأي ضرائب بقيمة 100000 دولار ، ومبلغ بقيمة 19000 دولار للترفيه .

بالإضافة إلى ذلك قد يتلقى الرؤساء امتيازات كثيرة فيما يخص التأمينات الصحية ، كما أن الرئيس الأمريكي يستطيع أن يسكن البيت الأبيض الذي يتكون من ستة طوابق ويوجد به 132 غرفة ، وكل رئيس يتم منحه هو وعائلته 100000 دولار لإعادة تصميم البيت الأبيض لكي يشعروا ، كما لو كانوا في منزلهم .

كما أن يستمتع الرؤساء بتناول الطعام من أفضل الطهاة فعلى سبيل المثال تعتبر كريستينا كومرفورد من أكثر الطهاة احترافية ، وهي الشيف التنفيذي للبيت الأبيض منذ 15 عامًا ، وبجانب هذا قد يحتوي البيت الأبيض على غرف مخصصة لبعض الأنشطة ، مثل البولينج والسينما، وضم بعض الملاعب كـ ملاعب التنس والجولف وكرة السلة .

الامتياز الرئاسي

بغض النظر عن أصول رؤساء أمريكا فـ لدى الرئيس الأمريكي العديد من الامتيازات الرئاسية ، فيمكن للرئيس الوصول إلى منزل ريفي في ولاية ماريلاند ، لكي يأخذ استراحة خيالية ويستقبل الضيوف من رؤساء الدول الآخرين ، وهذا المنزل مجهز بالكامل ، ويوجد به صالة ألعاب رياضية وحوض سباحة ومكان مخصص للطائرات .

ويتمتع الرئيس الأمريكي بركوب الطائرة الرئاسية والتي تأتي في طراز بوينج 747-200 B ، وتعتبر من أكثر الطائرات تطورًا ، وتبلغ مساحتها4000 قدم مربع ويوجد بها جميع التجهيزات ، ومن أكثر الامتيازات الرئاسية حقًا أن الرئيس يتمتع بالحماية الكاملة في جميع الأوقات ، حتى في فترة التقاعد هو وأطفاله .

ويتم تكريم الرؤساء وأفراد عائلتهم بجنازة رسمية حيث يعتبروا من الرموز الامريكية الهامة ، وتستمر الجنازة الرسمية من سبعة إلى 10 أيام .

الرؤساء الذين استخدموا الامتياز التنفيذي

على الرغم من أن الدستور لم يتم ذكر مفهوم الامتياز التنفيذي فيه، إلا أنه قد قام بعض الرؤساء الامريكان بالمقاومة بعدم مشاركة الكثير من المعلومات الحساسة للكونجرس ، وعلى مدار السنين الماضية قد نجح البعض ، وخسر البعض الآخر .

وقد بدأ كل شيء في عام 1792 عندما رفض الرئيس جورج واشنطن مشاركة وثائق مطلوبة في تحقيق الكونجرس في قضية ما ، وبعدها عندما رفض الرئيس توماس جيفرسون في عام 1804 الإدلاء بشهادته ، وبدأ الموضوع في التوسع مع توسع السلطة الرئاسية ففي عام 1833 رفض الرئيس أندرو جاكسون تسليم قائمة من المستشارين قاموا بنقل الأموال .

وهناك الكثير والكثير من الرؤساء الأخرين الذين رفضوا ايضًا عدد من الأشياء كـ الرئيس غروفر كليفلاند ، والرئيس ثيودور روزفلت ، أما عن الرئيس جورج دبليو بوش فأخذ حق الامتياز التنفيذي ست مرات ، ونجد الرئيس باراك أوباما قام بهذا الإجراء مرة واحدة في عام 2012 ، عندما رفضت وزارة العدل تسليم الوثائق التي طلبها مجلس النواب .

ما هي حدود صلاحيات السلطة التنفيذية

السلطة التنفيذية مرتبطة برئيس الولايات المتحدة، والذي يكون رئيسًا للدولة ، وأيضًا قائد عام للقوات المسلحة ، وفي الواقع الرئيس الأمريكي يكون مسؤولًا عن تنفيذ القوانين التي يقوم بوضعها الكونغرس الامريكي ، أما عن مجلس الوزراء والوكالات الفيدرالية المستقلة ، قد تكون هي المسؤولة عن تطبيق هذه القوانين .

ويكون الرئيس هو رأس الدولة ورئيس حكومة الولايات المتحدة الأمريكية ، ويتمتع الرئيس الأمريكي بصلاحية التوقيع على التشريعات لكي تصبح قانونية ، أو يمكنه الاعتراض على قوانين قد أقرها الكونغرس الأمريكي ، كما أنه يمارس السلطة التنفيذية الدبلوماسية مع الدول الأخرى ، ويمكنه التفاوض وتوقيع المعاهدات ، كما أن لديه سلطة غير محدودة للعفو عن الجرائم الفيدرالية . 

لماذا الامتياز التنفيذي مهم

قد يكون في بعض الأحيان الامتياز التنفيذي ، هو حق الرئيس في حجب بعض المعلومات الحساسة عن الكونجرس ، ويمكنه بهذا الحق أن يحمي خصوصية البيت الأبيض ، عندما يكون ذلك في المصلحة العامة .

وقد تكون الفكرة الأساسية وراءه هو أن يكون لحكومة الولايات المتحدة كيانًا خاص بها وتستطيع ان تتمتع بالمزيد من الشفافية ، وبشكل عام يلجأ الرؤساء إلى الامتياز التنفيذي في العديد من الأمور التي تتعلق بقضايا الأمن القومي ، والجيش والشؤون الخارجية ، والرئيس جورج واشنطن هو أول رئيس ادعى الامتياز التنفيذي .

ما الفوائد التي يجنيها الرؤساء بعد مغادرتهم المنصب

مارس الرؤساء بعد مغادرتهم المنصب مجموعة من الوظائف كـ دخلًا اضافيًا لهم ، وهناك العديد من الفوائد التي قد يستفيد بها الرئيس بعد مغادرته منصب الرئاسة بحصوله على معاش تقاعدي ، وأموال للسفر ويكون له موظفين شخصيين ، وإذا مات رئيس سابق قبل زوجته ، فقد تحصل الزوجة على معاش سنوي قدره 20000 دولار ، وبجانب هذا يحصلوا على حماية الخدمة السرية مدى الحياة .

وحماية الخدمة السرية مدى الحياة تشمل الرئيس السابق وزوجته وأولاده تحت سن 16 عامًا ، وقام الرئيس السابق ريتشارد نيكسون بالتخلي عن الخدمة السرية عام  1985 ، واختار أن يدفع تكاليف حماية حراسة شخصية بدلاً من ذلك .

وقد كان قرار نيكسون بالاستقالة من منصب الرئاسة قرارًا ذكيًا من الناحية المالية ، حيث أن لو تم اجباره عن ترك المنصب لا يحق له التمتع باي مميزات بعد الرئاسة ، ولكن في حالته قد قدم استقالة قبل أن يتم عزله .

لذلك قد كان مؤهلًا لكي يتلقى نفس المزايا، حتى مع رؤساء أمريكا الذين تم عزلهم، مثلما حدث مع كلينتون الذي تم عزله فيما سبق ولكن تمت تبرئته من كل التهم ، استطاع أن يأخذ كل استحقاقاته التقاعدية بصورة آمنة .



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي