متلازمة لونج كوفيد تنتظر المتعافين

متابعات الأمة برس
2021-01-03

بعد قرابة عام على جائحة كورونا بات معروف لدى الجميع أن تأثيرات الفيروس التاجي على الجسم تمتد حتى بعد الشفاء منه.

حيث قالت البروفيسورة كاترين ريتس إن بعض مرضى فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” يعانون من بعض الآثار طويلة الأمد بعد التعافي من الفيروس فيما يعرف بمتلازمة كوفيد طويل الأمد “لونج كوفيد” (Long-covid syndrome) أو متلازمة ما بعد كوفيد “بوست كوفيد” (Post-covid syndrome).

وأوضحت طبيبة الأعصاب الألمانية أن أعراض هذه المتلازمة تتمثل في الشعور المستمر بالتعب وتراجع القدرة على التحمل وبذل المجهود وآلام العضلات والمفاصل واضطرابات حاستي الشم والتذوق واضطرابات التركيز والانتباه.

وأضافت أن نتائج دراسة حديثة شملت نحو 2500 مريضاً أظهرت استمرار معاناة المرضى من ضيق التنفس لعدة أسابيع بعد التعافي من كورونا.

موضوع يهمك : لتشجيع الناس : هاريس تتلقى الجرعة الأولى من اللقاح ضد كورونا

مكملةً حديثها أن شدة الأعراض ومدتها تختلف من مريض إلى آخر، مشيرة إلى أنه لا يزال هناك القليل من البيانات المتوفرة حول هذه المتلازمة بسبب الافتقار إلى الدراسات طويلة الأمد.

وبشكل عام تنصح ريتس المرضى بتدوين الأعراض في مفكرة يومياً لرصد مسار المتاعب بصورة أفضل، حتى إذا كانت متأرجحة، حيث يساعد ذلك الطبيب على تقييم الوضع بصورة أفضل.

حيث يمكن على سبيل المثال علاج الآلام بالأدوية أو إجراء اختبارات نفسية عصبية والخضوع للعلاج النفسي العصبي أو العلاج الوظيفي في حال المعاناة من اضطرابات التركيز والانتباه.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي