الجمهورية: الرئيس اللبناني امتنع عن تلقي اللقاح المضاد لكورونا عند وصوله البلاد

2020-12-28 | منذ 2 شهر

الرئيس اللبناني ميشال عون،

بيروت-وكالات: ذكرت تقارير لبنانية، الاثنين 28ديسمبر2020، أن الرئيس اللبناني ميشال عون، امتنع عن تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد عند وصوله لبنان.

وفي مقال منشور على صحيفة "الجمهورية" اللبنانية، جاء فيه أن "الرئيس ميشال عون، وخلافا لما يفعله مسؤولون عديدون في العالم، قرر الامتناع عن تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا، عند وصوله الى لبنان، مفضلا الاكتفاء بالتدابير الاحترازية التقليدية التي يتخذها".

كما أشار المقال إلى أنه "من باب الاحتياط الإضافي في مواجهة (كوفيد-19)، فقد اعتذر عون عن المشاركة في قداس الميلاد في بكركي، كما ورد في التفسير الرسمي لغيابه عن القداس".

جاء ذلك في تصريح أدلى به وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، حمد حسن، عقب لقائه بالرئيس ميشال عون، وفق وكالة الأنباء الرسمية.

​وكشفت وزارة الصحة اللبنانية في بيان لها، أمس الأحد، إن لبنان سوف يحصل على لقاح فيروس كورونا المستجد في منتصف شهر فبراير/ شباط المقبل، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وأوضحت أن لبنان سوف يتلقى اللقاح على دفعات، حتى يتم تغطية 15 في المئة من المواطنين.

وبينت الوزارة أنها تفاوضت مع منصة كوفاكس العالمية للحصول على لقاحات إضافية سوف تعتمد لاحقا من قبل منظمة الصحة العالمية.

وأشارت إلى أن الهدف من ذلك هو تغطية 20 في المئة إضافية من المواطنين تباعا، وفق خطة اللجنة الوطنية المشرفة على لقاحات كورونا.

يذكر أن كوفاكس هي مبادرة عالمية تهدف إلى ضمان حصول جميع البلدان على اللقاح بشكل منصف.

وأشارت وزارة الصحة إلى أن اللقاحات سيتم توفيرها من خلال القطاع الخاص.

وكان وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي، أعلن أمس الأحد، أن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، سيؤدي إلى اتخاذ قرار إقفال لبنان مجددا.

وأعلنت السلطات اللبنانية، الجمعة الماضي، تسجيل أول حالة السلالة الجديدة لفيروس كورونا المستجد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي