"الوطني الحر" اللبناني: التأخير في تشكيل الحكومة محاولة لتجاوز الصلاحية الدستورية لرئيس الجمهورية

الوكالة الوطنية للإعلام
2020-12-20 | منذ 7 شهر

     علقت الهيئة السياسية في "التيار الوطني الحر" اللبناني على التأخير في تشكيل الحكومة اللبنانية، وقالت إن مرده يعود إلى محاولة واضحة لتجاوز الصلاحية الدستورية لرئيس الجمهورية.

واعتبر "التيار الوطني الحر"، خلال اجتماع افتراضي ترأسه رئيس التيار، النائب جبران باسيل، أن التأخير في التشكيل يرجع لسبب عدم اعتبار رئيس الجمهورية اللبنانية، ميشال عون، شريكا كاملا في عملية تأليف الحكومة ورئيس للبلاد.

وأشار في بيان، إلى أن "الإصرار من جانب رئيس الحكومة المكلف، سعد الحريري، على القفز فوق الميثاقية، وعلى عدم اعتماد معايير واضحة، وواحدة، للتعامل مع اللبنانيين كافة"، يساهم في تأخير تشكيل الحكومة.

ورأت الهيئة السياسية في التيار أن هنالك "نية للقفز فوق التوازنات الوطنية، وللعودة الى زمن التهميش، وقضم الحقوق"، مؤكدة أن هذا الأمر "لا يمكن السكوت عنه".

موضوع يهمك : لمواجهة "كورونا".. الداخلية اللبنانية تصدر قراراً بحظر التجوال لمدة اسبوع

وحذرت من "تضييع التحقيق في جريمة انفجار مرفأ بيروت"، لافتة إلى "حق اللبنانيين بمعرفة حقيقة من استقدم نيترات الأمونيوم وكيف، ومن قام باستعمال القسم الكبير منها، ومن اتخذ قرار تخزينها طيلة سنوات".

كما أوضح "الوطني الحر" على أنه "بقدر أهمية تحديد المسؤوليات الأمنية، والإدارية، والوظيفية، لناحية الإهمال والتقصير، فإن المطلوب هو تحديد المسؤولية الجرمية عن الانفجار" 

وشدد على أنه "لا يجوز تضييع فرصة الوصول بالتحقيقات إلى خواتيمها، بسبب أخطاء تتراكم من قبل القيمين على التحقيق، مما يجعل مسألة الارتياب بقاضي التحقيق العدلي، مسألة تتصدر هذا الملف، بدلا من أن يكون هناك إجماع على حسن أدائه لدوره".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي