السلطات الفنزويلية والمعارضة تدعوان أنصارهما للتظاهر

نوفوستي
2020-12-11

دعا كل من الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو وزعيم المعارضة خوان غوايدو أنصارهما للتظاهر يوم السبت 12 ديسمبر الجاري.

ودعا مادورو المواطنين للاحتفال بفوز تحالف الاشتراكيين في الانتخابات البرلمانية التي جرت في الـ 6 من الشهر الجاري، في"كافة ميادين البلاد".

كما توجه زعيم المعارضة خوان غوايدو، الذي أعلن نفسه "رئيسا مؤقتا" لفنزويلا في يناير 2019، لأنصار المعارضة للتظاهر من أجل "التأكيد على الرغبة في التغيير".

موضوع يهمك : الانتخابات التشريعية الفنزويلية تقاطعها المعارضة وتعلّق عليها السلطة آمالاً كبيرة

يذكر أن مجلس الانتخابات الوطني في فنزويلا أعلن عن فوز تحالف "القطب الوطني الكبير" في الانتخابات البرلمانية بحصوله على 91% من الأصوات. وبالتالي استعاد التحالف اليساري، الذي يقوده الحزب الاشتراكي الموحد برئاسة مادورو السيطرة على الجمعية العامة (البرلمان) التي فقدها بنتيجة انتخابات عام 2015.

وجرت الانتخابات البرلمانية في ظل مقاطعة معظم قوى المعارضة لها. ولم تعترف أغلبية دول المنطقة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشرعية الانتخابات التي جرت في فنزويلا يوم 6 ديسمبر.

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي