سيكويرا تقرر الترشح للانتخابات البلدية في البرازيل تحت اسم "كابتن كلوركين"

2020-11-15 | منذ 8 شهر


قررت المرشحة البرازيلية للانتخابات البلدية، ريجينا بينتو سيكويرا، الترشح تحت إسم "الكابتن كلوروكين" الخارقة من أجل لفت أنظار الناخبين.

وتتضمن لوائح اقتراع انتخابات البلدية في البرازيل، الأحد 15 نوفمبر 2020، اسم "الكابتن كلوروكين"، الذي تعتبره سيكويرا التفاتة منها لمثالها الأعلى، الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، المتشبث بفكرة أن "الهيدروكسي كلوروكين"، هو الدواء المعجزة لمكافحة فيروس كورونا، على الرغم من أن بعض الدراسات توصلت الى عكس ذلك.

وتجولت أن سيكويرا، 59 عاما في شوارع ريو دي جانيرو بسيارة صفراء مكشوفة، كتبت عليها عبارة "الكابتن كلوروكين"، لتوزيع برنامجها الانتخابي، الذي يحمل صورتها مرتدية زي "كابتن مارفل"، ووعودا في حال انتخابها عضوا في مجلس المدنية بمحاربة كوفيد-19، والفساد.

وقالت سيكويرا، التي تعمل محامية: "هذه هي الطريقة الوحيدة لأترك بصمتي، فأنا لا أعمل في السياسة، ولا دعم لدي أو مال، لهذا السبب اخترت هذا المسار".

وتسمح القوانين الانتخابية البرازيلية للمواطنين، الترشح بأسماء مستعارة، وهي ظاهرة انتشرت على الرغم من الاعتراضات، التي تعتبر هذه الممارسة انتقاصا من جدية الانتخابات.

ويشارك في انتخابات الأحد في البرازيل 576 ألف مرشح، يتنافسون على نحو 64 ألف منصب بلدي، بينهم مرشحون تحت اسم "سوبرمان" و"باتمان" و"وندر وومان" و"بن لادن" و"ترامب" و"أوباما".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي