لماذا يجب ألا تعترف الفتاة بحبها أولا؟

2020-11-11 | منذ 9 شهر

اعتدنا أن نرى في العلاقات وقصص الحب أن يعترف الرجل بحبه للمرأة أولاً، ونادراً جدا عندما تعترف المرأة أو تكاد تكون فكرة منعدمة.

وينصح الخبراء واستشاري العلاقات بأن يعترف الرجل أولاً بحبه للفتاة، حتى لا تتأثر نفسيتها طوال حياتها، بحسب "سي إن إن".

فماذا يحدث إذا اعترفت الفتاة بحبها لشخص وقابلت اعترافها بكلمة شكراً أو أي كلمة ثانية أسوأ منها؟

يقول الخبراء إن الفتاة تأخذ كثيرا من الوقت كي تنسى رد الفعل السيئ خاصةً في هذا الموضوع، عكس الرجل يعرف أن ينسى في وقت قصير.

ويمكن اعتراف المرأة بالحب قبل الرجل أن يُفسد طبيعة العلاقة بينهما، لأن سبب تأخير الرجل عن الاعتراف أنه يريد المزيد من الوقت ليعترف لها، ما قد يؤدي إلى إنهاء العلاقة.

موضوع يهمك : لماذا يتجاهل الزوج زوجته وقت الزعل؟

ويغيّر اعتراف المرأة ديناميكية العلاقة، فإذا لم يشعر الرجل بالحب أو يتأكد من مشاعره، سيشعر بالضغط عليه للتعبير عن مشاعره، وإذا لم تحصل على الرد الذي توقعته فقد يؤدي ذلك إلى تدمير العلاقة.

وفي الطبيعي تتجنب المرأة أن تعترف للرجل بحبها له خوفاً من:

الرفض

الخوف من الرفض سبب قوي لجعل المرأة لا تعبر عن حبها للرجل، وتتراجع لأنها لا تريد الإهانة أو الشعور بالذنب حيال أي شيء.

تكوين رأي خاطئ عنها

تعتقد النساء أنهن إذا اعترفن بحبهن للرجل، فإن ذلك سيشكل رأيًا خاطئًا في ذهنه، وهذا يقلل من ثقة المرأة ويمنعها من الاعتراف بحبها.

الخوف من المجتمع

لقد وضع مجتمعنا بعض المعايير التي جعلت المرأة تخشى الاعتراف بحبها خوفاً مما سيفكر فيه المجتمع بشأن شخصيتها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي