الألآف من البلغلادشيين يتضاهرون معارضون ماكرون

2020-10-31 | منذ 1 شهر

خرجت مظاهرة احتجاجاً على دفاع ماكرون عن الرسوم الكاريكاتورية التي تستهدف النبي وتصريحاته المناهضة للإسلام وتظاهر مئات الآلاف من مواطني بنغلادش عقب صلاة الجمعة 30 اكتوبر 2020م، احتجاجاً. وواصل المسلمون في دول جنوب آسيا تنظيم احتجاجات واسعة لإدانة الرسوم الكاريكاتورية المسيئة، رغم الإرشادات الصحية في تلك البلاد التي تحظر التجمعات بسبب جائحة كورونا.

موضوع يهمك : مفوضية اللاجئين: أزمة الروهينجا بحاجة إلى حلول دائمة، وإعادة التزام في خضم جائحة كوفيد-19

وردد المتظاهرون شعارات ضد الرئيس الفرنسي. كما ألقى أئمة المساجد خطباً وإرشادات خاصة حول كيفية الرد على "الإسلاموفوبيا" بالعالم الغربي، وخاصة في فرنسا، مطالبين المسلمين بـ "اتباع تعاليم النبي باحترام العقائد الدينية للآخرين والحفاظ على السلام والنظام في المجتمع".

وحصل أكبر تجمع في بنغلادش من جامع بيت مكرم الوطني في دكا، وانضم إليه مئات آلاف المسلمين من المساجد القريبة. وحمل المتظاهرون الغاضبون لافتات مكتوباً عليها "قاطعوا فرنسا وبضائعها" و"العالم الإسلامي متحد" و"أوقفوا الإسلاموفوبيا".

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي