دعم كبير في الوقت القاتل : هل يرجح دعم ذوي البشرة السمراء كفة الرئاسة لصالح ترمب؟

2020-10-30 | منذ 4 أسبوع

ترامب في لقاء سابق مع قادة أفرو أميركيينقبل أيام معدودة من الانتخابات الأميركية، أعلن الكثير من قادة الرأي والفنانين ذوي البشرة السمراء دعمهم الصريح للرئيس دونالد ترمب الذي حقق لمجتمعهم خلال فترة ولايته الأولى، أكثر مما حققه المرشح الديمقراطي جو بايدن خلال 47 عاماً.

وفي تحرك مفاجئ، أيد زعيم الحقوق المدنية والناشط، القس ويليام أوينز، ترمب للرئاسة. وأوينز هو مؤسس ورئيس تحالف القساوسة الأميركيين من أصل إفريقي (CAAP)، ومؤلف كتاب "حلم خرج عن مساره: كيف اختطف اليسار الحقوق المدنية لإنشاء طبقة دنيا دائمة".
كما أشار أوينز في بيان صحافي الثلاثاء إلى أهمية الانتخابات الحالية، موضحاً أن سجل ترمب في القضايا التي تهم الأميركيين ذوي البشرة السمراء قد أكسبه فترة ولاية أخرى في المنصب.

وأضاف: "لقد فعل الرئيس ترمب شيئاً لم يفعله سوى قلة من السياسيين الآخرين. سعى للحصول على رأي مجموعة متنوعة من القادة الأميركيين من أصل إفريقي واستمع إلى ما قلناه. ثم دعم السياسات والبرامج التي لديها إمكانات حقيقية لمساعدة العائلات ذوي البشرة السمراء".

إلى ذلك أوضح: "قبل أربع سنوات، طلب منا الرئيس ترمب أن نمنحه فرصة وأعطيناه فرصة. وما فعله يظهر أنه يستحق أربع سنوات أخرى في المنصب. وهذا العام الرئيس ترمب سيحصل على صوتي".

تأييد قوي
وفي مؤشر هام على كسب ترمب الناخبين من ذوي البشرة السمراء، أعلن المغني الشهير ليل واين نجم الراب الأميركي على حسابه في تويتر الخميس دعمه لترمب بسبب عمله في الإصلاح الجنائي وخطته المقترحة لمجتمع ذوي البشرة السمراء.

كما شارك واين صورة له مع ترمب، التقطت بعد اجتماعهما الخميس في ميامي. وقال على تويتر: "لقد عقدت للتو اجتماعاً رائعاً مع ترمب. فبالإضافة إلى ما فعله حتى الآن مع الإصلاح الجنائي، ستمنح الخطة البلاتينية المجتمع الإفريقي ملكية حقيقية. لقد استمع إلى ما قلناه اليوم وأكد أنه سيفعل ما طلبناه ويمكنه إنجازه".
من جهته، دافع مغني الراب والممثل الشهير، آيس كيوب، عن قراره العمل مع ترمب مرة أخرى. وتحدث كيوب عن ذلك خلال حلقة الأربعاء من برنامج "The Daily Show With Trevor Noah".

إلى ذلك كشف أنه رفض مكالمة زوم مع نائبة المرشح الديمقراطي كاميلا هاريس، وهو مؤشر لم يكن الحزب الديموقراطي سعيداً به.

بايدن والزيادات الضريبية
وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أخبر مغني الراب Lil Pump متابعيه البالغ عددهم 17 مليوناً على إنستغرام عن دعمه ترمب، محذراً من الزيادات الضريبية التي اقترحها بايدن.

من جانبه أيد موريس ديفيس وهو ديمقراطي قديم ويشغل منصب نائب رئيس مجلس مدينة فلينت بولاية ميشيغان، ترمب لإعادة انتخابه. ويحظى موريس بدعم شعبي واسع داخل ميشغان ويعتبر إعلان دعمه ترمب دفعة قوية للرئيس الذي يتصدر استطلاعات الرأي بفارق ضئيل في ميشغان.
موضوع يهمك : هيلاري: لا يمكنني التفكير في فوز ترامب بولاية ثانية
إلى ذلك أظهر استطلاع راسموسن ريبورتس اليومي الذي يتتبع دعم ذوي البشرة السمراء لدونالد ترمب أن الرئيس حصل على نسبة 31% حتى يوم الخميس، أي قبل خمسة أيام فقط من الانتخابات.

وفي عام 2016، بحسب استطلاعات الرأي، حصل ترمب على 8% فقط من أصوات ذوي البشرة السمراء، مقارنة بنسبة 88% لهيلاري كلينتون، إلا أنه استطاع هزيمتها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي