هجوم استهدف أكبر مصفاة للنفط في فنزويلا.. ومادورو يتهم غوايدو

2020-10-29 | منذ 1 شهر

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن "هجوما" استهدف أكبر مصفاة للنفط في فنزويلا، محملا "مجموعات إرهابية" مرتبطة بالمعارض خوان غوايدو مسؤوليته.

وقال الرئيس الاشتراكي في مؤتمر صحافي في كاراكاس إن مصفاة امواي الواقعة في شمال غرب فنزويلا "تعرضت لهجوم بسلاح قوي" ظهر الثلاثاء.

موضوع يهمك : مادورو يعلن ابتكار علماء فنزويلا لدواء يقضي على كورونا تماما

وأضاف أن هذا "الهجوم" أدى إلى "انقلاب برج معدنه أكثر سماكة من معدن دبابة هجومية".

وبدون أن يوضح تأثير "الهجوم" على إنتاج النفط ولا السلاح الذي تم استخدامه، أكد مادورو أنه من فعل "مجموعة إرهابية لخوان غوايدو"، زعيم المعارضة الفنزويلية الذي تعترف به نحو خمسين دولة رئيسا موقتا للبلاد.

    



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي