وفد إماراتي رسمي يزور إسرائيل في 20 أكتوبر

2020-10-17 | منذ 3 يوم

 قال مستشار حكومة دولة الإمارات لمكافحة الإرهاب، "علي النُعيمي"، إن اتفاق التطبيع مع إسرائيل "تأخر كثيرا".

وأضاف في مقابلة مع صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، أن الإرهاب ليس له دين وليست له حدود، ولذلك يعتبر تهديدا للعالم بأكمله.

وزعم أن اتفاقيتي التطبيع بين إسرائيل وكل من بلاده والبحرين "تُمكن الدول الثلاث من التصدي للجهات المتطرفة في المنطقة".

وأشار إلى أنه آن الأوان "للاعتراف بمكانة اليهودية والمسيحية في تاريخ المنطقة".

وأكد "النُعيمي" أن الإمارات تواجه الإرهاب في الداخل والخارج، بشكل مباشر، وعبر ما سماه بـ"القوة الناعمة" التي تأخذ شكل المساعدات الخارجية وبرامج التعليم، مشددا على أن هذا المسار "يعد ضروريا لمنع الراديكالية ولضرب التطرف".

موضوع يهمك :مسؤول أمني إماراتي اتفاق التطبيع مع إسرائيل تأخر كثيرا

وتوصلت الإمارات وإسرائيل في 13 أغسطس/ آب، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما تم توقيعه يوم 15 سبتمبر/ أيلول الماضي في واشنطن.

وقوبل الاتفاق بتنديد واسع؛ واعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، "خيانة" من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

وترفض القيادة الفلسطينية أي تطبيع للعلاقات بين إسرائيل والدول العربية، قبل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي المحتلة عام 1967.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي