نصائح لارتياد المطاعم في زمن كورونا

2020-10-04 | منذ 8 شهر

ماغي شما

مع استعادة الحركة الاقتصاديّة دورانها في معظم دول العالم، بعد إقفال قسري فُرض اتقاءً من وباء "كوفيد_19"، يسأل روّاد المطاعم عن طرق الالتزام بالاتيكيت في هذه الأمكنة، بالإضافة إلى الشروط الوقائية. وفي هذا الإطار، توضّح الخبيرة السيّدة نادين ضاهر، مجموعة من النصائح الواجب اتباعها عند ارتياد المطاعم، في زمن الكورونا.

معلوم أنه يترتّب على المطاعم كافة اتخاذ الإجراءات الوقائيّة المطلوبة، سواء لناحية التعقيم وتنظيف الطاولات بعد مغادرة كل زبون، مع الحفاظ على التباعد الجسدي، من خلال إيداع مساحات فارغة بين الطاولات. كما من الضروري ترك مساحة على الطاولة ليتمكّن النادل من خدمة الزبون، بدون الحاجة إلى الاقتراب منه، كما ارتداء النادل الكمامة، وتطهير يديه أمام الجالسين إلى طاولة الطعام. ومن جانب رواد المطاعم، فإنه يجدر بهم اتباع النصائح الآتية.

في حال الشكّ بأن أحد الأشخاص، الذين سيحضرون المأدبة، كان خالط مصابين بـ"كوفيد_19"، فإنه يحقّ للمدعو الاعتذار عن عدم قبول الدعوة.

في كلّ مطعم ملتزم بإجراءات الوقاية المطلوبة، لا يجب إعلان المرء عن انزعاجه وتذمّره.

لا يجب مصافحة الأفراد بعضهم البعض، في المطعم، بل يمكن التعبير عن الاشتياق عن بعد.

في حال كانت الطاولة تتسع لعشرة أشخاص، يجب جلوس ستة أشخاص عليها، حفاظًا على مبدأ التباعد.

على الفرد الذي يشكو من الإنفلونزا أو الحساسيٍة إعلام المدعوين عم حالته الصحية، قبل حضوره.

في حال كان الشخص يعاني من وسواس النظافة أو وسواس الأمراض، فإنه يفضل أن يتجنب ارتياد المطاعم خلال هذه الفترة، تلافيًا لئلا يزعج نفسه وغيره.

يُفضّل تبادل الأحاديث في المطعم، بعيدًا من أخبار الوباء، وذلك للاستمتاع بالوقت، والترويح عن النفس.

بالنسبة للنرجيلة، فإنه يحق للمطاعم الامتناع عن تقديمها، كما يحق لهم رفض إحضار الزبون نرجيلته.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي