وفاة الممثلة اليابانية يوكو تاكيوتشي عن عمر 40 عاماً

2020-09-28 | منذ 1 شهر

الممثلة اليابانية يوكو تاكيوتشيأصبحت ظاهرة انتحار النجوم في الهند واليابان مثيرة للقلق،حيث شهد عام 2020 زيادة نسبة انتحار نجوم السينما والتلفزيون.

وصعق الوسط الفني الياباني بوفاة الممثلة اليابانية يوكو تاكيوتشي عن عمر 40 عاماً بمنزلها في طوكيو،والإشتباه بانتحارها،فيما لم يعثر على رسالة انتحار ،وفقاً لما ذكرته وسائل الإعلام المختلفة، ووكالة "كيودو" اليابانية.

تعتبر الشرطة أن الانتحار بالذات سبب الوفاة

ووفقاً للشرطة المحلية، فقد عثر أقاربها على جثة الممثلة يوكو تاكيوتشي البالغة من العمر 40 عاماً في المنزل الليلة الماضية. ونقلت سيارة إسعاف الفنانة إلى المستشفى حيث أكد الأطباء وفاتها.

وتعتبر الشرطة أن الانتحار بالذات سبب الوفاة، رغم أنه لم يتم العثور على رسالة انتحار على الفور .

في العام الماضي، تزوجت تاكيوتشي من الممثل ناكامورا شيدو، وأنجبت طفلاً هذا العام.

ولعبت يوكو تاكيوتشي، دور البطولة في عشرات الأفلام التلفزيونية والأفلام السينمائية، وحصلت ثلاث مرات على جائزة أكاديمية السينما اليابانية لأفضل ممثلة.

موضوع يهمك : المغني البريطاني مايكل كيوانوكا يفوز بجائزة “ميركوري برايز”

ومن أبرز أعمال الممثلة اليابانية الراحلة تاكيوتشي فيلم الرعب "الخاتم" عام1998،كذلك شاركت في مسلسل "شارلوك" عام 2018 ،وعرض في الكثير من الدول بما فيها الولايات المتحدة.

وبحسب "بي بي سي" البريطانية، فازت يوكو تاكيوتشي على مدار ثلاث سنوات ما بين 2004 و2007 بجائزة أفضل ممثلة بدور بطولة رئيسي في حفل توزيع جوائز "الأوسكار اليابانية" .

ويعد الإنتحار سبب رئيسي في وفاة مشاهير يابانيين توفوا مؤخراً قبل يوكو تاكيوتشي،هم: الممثلة سي أشينا في شهر أيلول- سبتمبر الجاري،والممثل هاروما ميورا في شهر آب – يوليو،ونجمة المصارعة هانا كيمورا في مايو- أيار من عام 2020 الحالي.

وبحسب تقرير لمنظمة الصحة العالمية،سجلت اليابان من الدول التي يسجل فيها أعلى معدل انتحار في العالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي