النوم لوقت متأخر قد يجنبك الإصابة بألزهايمر

2020-08-23 | منذ 6 شهر

اكتشف باحثون بريطانيون أن الاستيقاظ في وقت مبكر يرتبط بشكل كبير باحتمال الإصابة بمرض الزهايمر.

ودرس فريق من جامعة إمبريال كوليدج لندن أكثر من نصف مليون فرد وقاموا بتحليل معلوماتهم الوراثية وأنماط النوم لديهم، ووجدوا أن الأشخاص المعتادين على الاستيقاظ في وقت مبكر لديهم استعداد أكبر بنسبة الضعفين للإصابة بالزهايمر من الذين ينامون ساعات إضافية في الصباح.

وحرص العلماء على التأكيد على أن أنماط النوم لا تسبب المرض في حد ذاتها، بل يمكن أن تكون علامة مبكرة على ذلك، ويقولون إن السبب في ذلك هو أن الجينات التي تهيئ الناس للإصابة بالخرف قد تؤثر أيضاً على النوم.

و قال الدكتور عباس دهغان، أحد مؤلفي الدراسة “لقد وجدنا أن أولئك المعرضين جينياً لخطر الإصابة بمرض الزهايمر هم أكثر عرضة لأن يكونوا من الذين يستيقظون في الصباح الباكر، لكننا لم نجد أي تأثير لعادات النوم على مخاطر الإصابة بمرض الزهايمر”.

وأضاف “لقد رأينا البعض يعانون من اضطرابات في النوم قبل حدوث المرض، لكنهم لم يكونوا متأكدين مما إذا كانت هذه الاضطرابات سبباً للمرض، أم أنها كانت علامات إنذار مبكر له”.

وكان معظم الأشخاص في الدراسة من الأوروبيين، لذلك يحذر العلماء من أن النتائج قد لا تنطبق على الأشخاص من أعراق مختلفة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقالت الدكتورة سارة إيماريسيو، رئيسة الأبحاث في Alzheimer’s Research UK يظهر هذا البحث ارتباطاً صغيراً بين أنماط النوم المختلفة وخطر الإصابة بمرض الزهايمر، لكنه لم يقدم أي دليل على أن اضطرابات النوم تسبب المرض”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي