هذا هو سبب بكاء الأطفال أثناء الاستحمام ؟!!

2020-07-22 | منذ 3 أسبوع

إن استحمام طفلك بانتظام ليس ضروريًا فقط للحفاظ على النظافة ولكنه أيضًا طقوس مهمة لتهدئه وتحضيره لوقت النوم. ويعتبر وقت الاستحمام تجربة مختلفة لكل طفل فبعض الأطفال يحبون الماء ، والبعض الاخر يبدئون بالنحيب والبكاء بشكل مستمر الامر الذي يسبب التوتر للأمهات فما هو السبب؟ فيما يلي بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك على فهم خوف الطفل من وقت الاستحمام.

درجة حرارة الماء

الأطفال أكثر حساسية لدرجات الحرارة الباردة والساخنة. لذا ، تأكدي من أن درجة حرارة الماء ليست ساخنة ولا باردة جدًا. من الأفضل الاستحمام بماء فاتر. سيؤدي ذلك إلى تهدئتهم وسيستمتعون بوقت الاستحمام.

سرعة تدفق المياه

اسكب الماء على الطفل ببطء. إذا كنت تستخدمين حوض استحمام ، فضعي طفلك في حوض الاستحمام أولاً ثم صبي الماء ببطء. بهذه الطريقة لن يضطروا للتعامل مع الكثير من الماء تمامًا. حتى عند غسل شعرهم ، اسكبي الماء ببطء.

وجود طفح جلدي أو تقرحات

وجود أي طفح جلدي وقروح يمكن أن تسبب الألم عند ملامستها للصابون والماء. مما يؤدي إلى عدم الراحة لدى الأطفال. تجنب هذه الاماكن ، أو ضعي مرهمًا على الطفح الجلدي.

الجوع

احرصي دائمًا على وضع وقت الاستحمام عندما يكون طفلك شبعاناَ. إذا كان طفلك متعبًا جدًا أو جائعًا ، فقد يكون ذلك سببًا لعدم ارتياحه. انتظري لمدة 30 دقيقة إلى 45 دقيقة بعد إطعام طفلك ثم خذيه الى حوض الاستحمام.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي