فتاة ترسم أكثر من 600 وشم على جسدها

نورا طارق
2020-07-14 | منذ 5 شهر

يفضل البعض الاكتفاء برسم وشم عبارة عن وردة أو كتابة حكمة يؤمن بها فى حياته أو اسم شخص عزيز عليه، فى أى جزء من جسده، لكن المثير للدهشة هو مافعلته فتاة تدعى " Amber Luke "، من استراليا وتعمل فنانة لرسم الوشم، حيث نقشت العديد من الرسومات على جسدها حتى أصبح لديها أكثر من 600 وشم، وفقاً لما ذكره موقع "insider".

أوضحت الفتاة البالغة من العمر 25 عامًا من بريسبان بأستراليا ، إنها اتجهت لرسم الكثير من الرسومات على جسدها، لشعورها بالملل من لون بشرتها الفاتح وشعرها الأشقر، كما وجدت إن رسم الكثير من الوشم على جسدها يناسب طبيعة مهنتها الحالية.

أشارت الفتاة خلال حديثها لموقع " Insider "، إلى أنها كانت تعانى من الاكتئاب فى عمرها 16 عاماً، لذلك قررت مغادرة منزلها بسبب شعورها بضعف ثقتها فى نفسها، حتى إنها كانت لا تستطيع رؤية نفسها فى المرآة، لذلك أرادات أن تستمد قوتها من الوشم، فاتجهت لنقش الكثير من الرسومات حول جسدها طوال تسع سنوات حتى وصلت لأكثر من 600 وشم وبلغت تكلفتهم 70 ألف دولار.

استطاعت الفتاة الأسترالية أن تغير من مظهرها بالوشم، ولم تكتف بذلك فقط، بل قامت بفصل لسانها مرتين، وخضعت لعمليتين مختلفتين "لتقطيع" أذنيها، وعملية أخرى لتكبير الثدى، وأشارت رسامة الوشم إلى إن جميع هذه الإجراءات والتعديلات التى أجرتها على جسدها، جعلها تشعر بالتغيير وبزيادة الثقة بنفسها.

أكدت رسامة الوشم، إنها تلقت الكثير من الإنتقادات من مواقع التواصل الإجتماعى على تغييرها لمظهرها، لكنها لم تتأثر بذلك لأنها مؤمنة بما قامت به، وترى إن منتقديها أشخاص بائسين أو يشعرون بالغيرة منها، وإنها غير ملزمة بإرضائهم بأى شكل من الأشكال، حيث قالت: "لم أكن على هذه الأرض لأعيش لإرضاء أي شخص غير نفسي".

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي