كيف تحمي نفسك من كورونا خلال استخدام وسائل النقل العام؟

2020-05-14 | منذ 4 شهر

بينما يتطلع العالم إلى تخفيف إجراءات الإغلاق والحجر الإلزامي تزيد المخاوف من أن يؤدي الاختلاط -خصوصا في الأماكن المزدحمة- إلى انتشار فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19 مجددا بصورة لا يمكن السيطرة عليها.

ويخشي كثيرون من أن العودة إلى استخدام وسائل النقل العام قد تؤدي إلى أسوأ السيناريوهات، وقد حذر حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو خلال مؤتمر صحفي عقد في 24 أبريل/نيسان الماضي من أن الفيروس قادر على البقاء لمدة 72 ساعة على الأسطح البلاستيكية والفولاذية في وسائل النقل العام.

وقالت الكاتبة بريتاني شانغ في تقرير نشره موقع "بيزنس إنسايدر'' في نسخته الإيطالية إن هناك عددا من النصائح والتدابير التي من شأنها أن تبدد المخاوف من انتشار العدوى داخل وسائل النقل.

وحاورت الكاتبة مجموعة من الخبراء، منهم توماس كسيازيك خبير الأمراض الفيروسية بجامعة تكساس، وبرنارد كامينز أستاذ الأمراض المعدية في مدرسة الطب بماونت سيناي، وأميرة رويس أستاذة الطب والصحة العالمية وعلم الأوبئة في جامعة جورج ميسن، وأفيشاه فاروزيش خبيرة الأمراض المعدية، واستخلصت منهم مجموعة من النصائح القيمة من أجل استخدام آمن لوسائل النقل:

1- لا تلمس الهاتف داخل وسائل النقل العام

رغم أن الخبيرة كارول شوكيس ريس أستاذة علم الأحياء وعلم الأعصاب والصحة العامة بجامعة نيويورك ترى أن استخدام هاتفك الجوال داخل وسائل النقل العام لا يشكل خطرا ما لم يسعل شخص ما باتجاهك مباشرة فإن العديد من الخبراء ينصحون بعدم لمس الهواتف أثناء التنقل عبر وسائل النقل العام.

وتوصي أميرة رويس بتغيير بعض السلوكيات والعادات من أجل التعود على عدم لمس الهاتف بوضعه مثلا في مكان مختلف من الحقيبة، وفي هذه الحالة بمجرد بحثك عنه في المكان المعتاد ستتذكر أنك نقلته إلى مكان آخر من أجل ألا تقوم باستخدامه، وكإجراء وقائي إضافي يمكن تنظيف شاشة الهاتف بمنديل معقم وغسل اليدين بالماء والصابون بعد لمسه.

2- خذ معك معقم اليدين واستعمله عند النزول من وسائل النقل العام

ينصح جميع الخبراء تقريبا باستخدام معقم اليدين عند الخروج من أي وسيلة نقل عام لتجنب العدوى، وحسب الاختصاصية فوروزيش: إذا كان الماء والصابون غير متاحين فإن استعمال معقم اليدين يعد بديلا متاحا وسهل الاستخدام في أي مكان.

3- لا تلمس وجهك

من النصائح المهمة عند وجودك في وسائل النقل العام أو في غيرها من الأماكن عدم لمس الوجه، ويشدد خبراء الأمراض المعدية بشكل خاص على عدم لمس العينين والأنف والفم.

4- حاول الإبتعاد عن أولئك الذين يسعلون أو يعطسون

إذا كان شخص ما يسعل في القطار أو في مترو الأنفاق فإن من الضروري تغيير المكان داخل العربة أو النزول عند المحطة التالية والذهاب إلى عربة أخرى، وإذا كان الازدحام شديدا داخل الحافلة أو القطار فإن من الضروري أن تستدير وتعطي بظهرك للشخص الذي يسعل أو يعطس.

5- اغسل يديك بالماء والصابون متى أمكنك ذلك

يوصي كل الخبراء الذين حاورتهم بيزنس إنسايدر بغسل اليدين بالصابون والماء الساخن لمدة 20 ثانية على الأقل بعد استخدام وسائل النقل العام.

6- قلل من ملامسة الأعمدة والمقاعد في القطارات والحافلات

من المهم تجنب ملامسة الأعمدة والمقاعد داخل القطارات والحافلات، وإذا لم يتيسر ذلك فإنه ينبغي تطهير اليدين بمجرد مغادرة وسيلة النقل، ومن الضروري عدم لمس الأنف أو العينين أو الفم إلا بعد تنظيف اليدين بشكل جيد، وفي حال استخدام مناديل ورقية عند مسك أي شيء داخل وسيلة النقل فلا بد من وضعها في كيس وإغلاقه والتأكد من رميه في سلة المهملات.

7- الخروج من العمل مبكرا أو متأخرا لتجنب الإزدحام

يعتبر السفر على متن قطار مزدحم أثناء وقت الذروة مناقضا تماما لتدابير التباعد الاجتماعي، وهي التدابير التي يؤكد توماس كسيازيك خبير الأمراض الفيروسية بجامعة تكساس أنها أسهمت بقوة في محاصرة الفيروس في مدينة ووهان الصينية.

لذلك، يحبذ -إذا أمكن ذلك- الخروج من العمل مبكرا قليلا أو متأخرا بعض الشيء، لتجنب استخدام وسائل النقل العام في وقت الذروة.

8- لا تأكل أو تشرب في وسائل النقل العام

تحذر الاختصاصية فوروزيش من تناول الطعام أو المشروبات في وسائل النقل العام لأن هناك إمكانية كبيرة للمس الوجه.

9- قم بتطهير الحقيبة ولا تضعها على الأرضية أو على أسطح أخرى

إذا كنت قد وضعت حقيبتك على أي من الأسطح في القطار أو الحافلة أو المترو فإن عليك تعقيمها بالكامل، والأمر ليس صعبا بتاتا إذا كانت لديك مناديل مطهرة.

10- تجنب لمس الحواجز باليدين

يمكن أن تتجمع الكثير من الجراثيم على الحواجز داخل المحطات، لذلك ادفعها باستخدام جسمك بدلا من يديك إن أمكن.

11- اتبع نصائح السلطات الصحية المحلية والمراكز المتخصصة

تقول فوروزيش إن حالة الذعر العام تسهم في انتشار المعلومات الخاطئة، وتنصح فقط باتباع كلام الخبراء والمراكز المتخصصة في علاج الأمراض المعدية والوقاية منها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي