تواريخ انتهاء صلاحية الطعام لا تعني دائماً فساد المنتجات

2020-04-17 | منذ 5 شهر

نيويورك - جيه كينجي لوبيز - يتساءل كثيرون، خلال فترة الحجر الصحي، عن مدة الاحتفاظ بالمنتجات الغذائية والأطعمة في المنزل، والوقت المناسب للتخلص منها.

وتقول وزارة الزراعة الأميركية إن وضع تواريخ لصلاحية المنتجات، عملية طوعية لجميع تلك المواد (باستثناء الأغذية المخصصة للأطفال)، وإنه لا توجد دائماً علاقة بين تلك التواريخ وسلامة المنتجات
وتشير إلى أن تلك التواريخ تُلحق من واقع «غلبة ظن» الشركات المصنّعة بشأن وقت تراجع المنتج الغذائي عن درجة الجودة المُثلى، ليس إلا.

وهناك منتجات ينبغي عدم القلق بشأن وقت صلاحيتها مثل الخل، والعسل، والفانيليا، والسكر، والملح، وغير ذلك. لكن هناك منتجات أخرى سريعة التعفن، مثل خبز السوبر ماركت المصنوع باستخدام الزيوت (والمواد الحافظة)، الذي يمكن أن يستمر صالحاً للاستخدام داخل الثلاجة لمدة أسابيع فقط.

وتُعدّ الفاصوليا والعدس المجفف آمنين للتناول بعد سنوات من الشراء، لكنّ صلابة قشرتها الخارجية تزيد مع الوقت، ثم تستغرق وقتاً أطول في الطهي.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي