عقوبة تُهدد من يسعل بهدف إخافة الناس

السجن المؤبد في استراليا لمن يتعمد نقل كورونا للآخرين! 

2020-04-08 | منذ 7 شهر

العقوبة بالسجن المؤبد لمن ينقل عدوى كورونا في أستراليا - رويترزأعلن وزير الصحة الأسترالي، غريج هونت، الأربعاء 8 أبريل/نيسان 2020، فرض عقوبة السجن مدى الحياة على من يتعمّدون نشر فيروس كورونا القاتل، ومن يتسببون بوفاة موظفي قطاع الصحة، في قرار يعكس غضب السلطات من طريقة تعامل البعض مع الكوادر الصحية.

تفاصيل أكثر: الوزير الأسترالي أشار إلى زيادة الاعتداءات على موظفي الصحة مؤخراً، مبيناً أنه استشار وزير العدل في بلاده، واتفقا على فرض عقوبات على المعتدين.

هونت قال إنه “في حال قام أحدهم بنقل الفيروس إلى موظف الصحة، وأدى ذلك إلى وفاته، فإننا سنفرض عليه أقسى العقوبات، وهي السجن مدى الحياة”.

موقع 7News الأسترالي نقل عن الوزير هونت قوله: “لقد شاهدنا بعض الحالات المقلقلة لأناس هاجموا أو هددوا العاملين في مجال الصحة”، مضيفاً أن القوانين تُجرم أيضاً من يتسبب بخوف الآخرين من نقل الفيروس إليهم، كأن يقوم أحد بالسعال عليهم.

في سياق متصل، أوضح “هونت” أنه سيتم توزيع 11 مليون كمامة طبية على موظفي الصحة في أستراليا، لمنع إصابتهم بفيروس كورونا.

يأتي ذلك بينما سجلت أستراليا حتى الآن أكثر من 6 آلاف إصابة و50 حالة وفاة بسبب كورونا.

قرارات مشابهة: إلى جانب أستراليا كانت العديد من الدول قد أقرت قوانين تُجرم الأشخاص الذين ينقلون العدوى بفيروس كورونا للآخرين.

في الكويت على سبيل المثال، أقر مجلس الأمة (البرلمان) مشروع قانون تعديلي للقانون المتعلق بالاحتياطات الصحية للوقاية من الأمراض السارية، تضمن عقوبات رادعة بحق المتسببين عمداً بنقل العدوى، أو مخالفة التدابير الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، وفقاً لوكالة الأناضول.

التعديل نص على فرض عقوبة السجن لمدة أقصاها 10 سنوات وغرامة بنحو 100 ألف دولار بحق من يتسبب عمداً في نقل عدوى الفيروس.

من جانبها، قررت السعودية معاقبة من ينقل العدوى بغرامة تصل إلى 100 ألف ريال، والسجن لمدة تصل إلى 5 سنوات، أو بإحدى العقوبتين، وفقاً لصحيفة “الوطن” السعودية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي