بتروبراس: محادثات روسيا والسعودية وأمريكا "لا صلة لها" بأسعار النفط

2020-04-03 | منذ 4 شهر

قال الرئيس التنفيذي لشركة النفط الوطنية البرازيلية بتروبراس إن المفاوضات التي أُجريت في الآونة الأخيرة وشارك فيها زعماء من بلدان كبيرة منتجة للنفط سيثبت أنها لا صلة لها بأسعار النفط المنخفضة بسبب ضعف الطلب.

وخلال اجتماع عبر الإنترنت استضافته شركة السمسرة البرازيلية إكس.بي قال روبرتو كاتسيلو برانكو، الرئيس التنفيذي لبتروبراس، إن الخلاف بين روسيا والسعودية أظهر أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لا تملك نفوذا بشأن التسعير في المدى المتوسط أو الطويل.

وأضاف، ”أعتقد أن هذا الخلاف بين روسيا والسعودية، على الرغم من استجابة الأسواق على نحو إيجابي لبعض الأنباء عن مشاركة الرئيس ترامب، أصبح غير ذي صلة في ظل أبعاد أزمة (فيروس كورونا)“.

وتابع: ”انخفضت أسعار النفط لأن الطلب تراجع“.

وقد تقلص تصريحات كاستيلو تكهنات بأن البرازيل ستنضم لاتفاق محتمل بين البلدان المنتجة للنفط يهدف لتحقيق الاستقرار في سوق الخام. لكن مسؤولي وزارة الطاقة البرازيلية لا زالوا يلتزمون الصمت بشأن أي مفاوضات محتملة.

وهوت أسعار النفط في مطلع مارس آذار بعد انهيار محادثات بين السعودية وروسيا. وتأثر الطلب بشدة بعدها بفعل تضرر اقتصادات الكثير من الدول لتوقف العمل وسط جهود مكافحة تفشي فيروس كورونا.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي