"كل شيء سيكون على ما يرام".. رسالة أمل رسمها طفل على نافذته تنتشر في إيطاليا

الغارديان
2020-03-13 | منذ 4 شهر

بينما تشهد إيطاليا حالة من الإغلاق التام في جميع أنحاء البلاد بسبب الزيادة الصاروخية في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، يحاول الإيطاليون رفع معنوياتهم لذلك بدؤوا نشر شعار طمأنينة "Andrà tutto bene"، الذي يعني أن "كل شيء سيكون على ما يرام".

وفي الوقت الذي يقبع فيه ملايين الأطفال في منازلهم لأن مدارسهم ودور الحضانة قد أغلقت، بدأ العديد منهم يتركون ملاحظات مرسومة يدويا في أحيائهم تحمل المرادف الإيطالي للعبارة الكانتونية "جيايو" التي تترجم إلى "لا تستسلم" أو "تماسك"، وقد استخدمت بشكل متكرر في شوارع الصين منذ بدء تفشي المرض.

ويبدو أن المبادرة -كما ذكرت صحيفة غارديان البريطانية- قد بدأها عدد قليل من الأمهات في مدينتي باري وبوغليا، باستخدام فيسبوك، ثم انتشرت في جميع أنحاء البلاد.

ورسم طفل يبلغ من العمر خمس سنوات قوس الشمس وعليه شعار "كل شيء سيكون على ما يرام".

ومع انتشار الشعار، قالت أمه رومينا أنارد "بعد لحظة من الذعر بين السكان هناك الآن تضامن جديد".

وقالت المحامية في حقوق الإنسان مارتا آشلر -التي تعيش مع أسرتها في فلورنسا- إن هذا الشعار ساعد طفليها الصغار على التعامل مع الوضع المخيف، وأضافت "قد نكون معزولين هنا لكن رسالة الأمل تنتشر".

وقالت لويزيلا روميو، وهي مرشدة سياحية من البندقية لم تتمكن من العمل منذ 29 فبراير/شباط: "عندما أطل من نافذتي أرى هذه اللافتة الضخمة المكتوب عليها: كل شيء سيكون على ما يرام".

وتضيف أن "الرسالة تساعدنا، والبندقية مجتمع قوي وكلنا نعرف بعضنا بعضا، والشعار لا يعني: استرخ ولا تبال، بل يعني لا تستسلم".

وأعربت عن أملها في رفع الإغلاق بنهاية أبريل/نيسان، وأضافت "الخوف طبيعة بشرية لكني لا أرى الذعر ولا الأفعال الأنانية".



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي