انسحاب شركات نفط عالمية من مشروع تطوير حقل فارس المشترك مع قطر في إيران

2020-01-25 | منذ 7 شهر

أعلن وزير النفط الإيراني، بيجن زنغنة، انسحاب شركتي نفط صينية وفرنسية عن العمل بمشروع تطوير حقل فارس الجنوبي للغاز، المشترك مع دولة قطر، لافتًا إلى تولي شركة بتروفارس الوطنية العمل على المشروع بمفردها.

وقال وزير النفط الإيراني، السبت 25يناير2020، في بيان أن شركة (سي إن بي سي) الوطنية الصينية للنفط وشركة توتال الفرنسية انسحبتا بالكامل من عقد تطوير القسم 11 من حقل فارس الجنوبي، وشركة بتروفارس الإيرانية بدأت بتطوير الجزء الأول من هذا القسم في الحقل".

وأضاف "شركة بتروفارس كانت تعمل إلى جانب الشركتين الصينية والفرنسية لكن مع انسحاب هاتين الشركتين أخذت الشركة الإيرانية مكانهما بالكامل".

وانسحبت العديد من شركات النفط العالمية، بسبب العقوبات الأمريكية الاقتصادية المتوالية على الصين، والتي أتت بعد إعلان الرئيس الأمريكي انسحاب بلاده من صفقة النووي مع إيران في الثامن من مايو/أيار 2018.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي