بعد مشوار فني حافل .. وفاة الفنانة ماجدة

2020-01-16 | منذ 1 سنة

 

القاهرة - توفيت الخميس 16-1-2020 الفنانة المصرية ماجدة الصباحي، بعد معاناتها من أمراض الشيخوخة في منزلها، عن عمر ناهز 89 عاما، ومن المقرر أن يتم تشييع الجثمان غداً عقب صلاة الجمعة.

وكانت الفنانة الكبيرة ماجدة الصباحي قد اختفت عن الساحة الفنية منذ سنوات طويلة، واقتصر ظهورها على المناسبات العائلية والخاصة جدا، خاصة بعد اعتزالها التمثيل منذ 26 عاما، بعد أن قدمت فيلم "ونسيت أني إمرأة"، مع المخرج عاطف سالم.

ولدت الفنانة ماجدة في طنطا، وحصلت على شهادة البكالوريا الفرنسية، وكان أبوها موظفا في وزارة الموصلات، وبدأت حياتها الفنية وعمرها 15 عاماً دون عِلم أهلها، وغيرت اسمها إلى ماجدة حتى لا تكتشف.

كانت بدايتها الحقيقية عام 1949 في فيلم الناصح إخراج سيف الدين شوكت مع إسماعيل ياسين، ودخلت مجال الإنتاج وكونت شركة أفلام ماجدة لإنتاج الأفلام، وتزوجت عام 1963 من الفنان إيهاب نافع، وأنجبت منه ابنتها غادة، وبعد طلاقها لم تتزوج مرة ثانية.

من أفلامها التي أنتجتها "فيلم جميلة، وفيلم هجرة الرسول، وفيلم ليلة الدخلة، العمر لحظه، المراهقات، أنف وثلاثة عيون، أين عمري، الجريمة والعقاب، الظلم الحرام، شاطئ الأسرار، بنات اليوم، انتصار الإسلام، جنس ناعم، النداهة، دهب، نهاية حب، السراب، بائعة الخبز، الحقيقة العارية، الآنسة حنفي، في سبيل الحب، من عظماء الإسلام، الظلم حرام، دعوني أعيش، عشاق الليل، نساء في حياتي، في شرع مين، القبلة الأخيرة، ليلة غرام، زوجة لخمس رجال، المراهقات، بين أيديك، من أحب، الرجل الذي فقد ظله، كفاية يا عين، بائعة الخبز، أنا بنت ناس، قرية العشاق، الميعاد، أرضنا الخضراء، قصة ممنوعة، عندما يتكلم الصمت، مع الأيام، حواء على الطريق".

وقد مثلت مصر في معظم المهرجانات العالمية وأسابيع الأفلام الدولية، واختيرت كعضو لجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة، وحصلت على العديد من الجوائز من مهرجانات دمشق الدولي، وبرلين، وفينيسيا الدولي، وحصلت على جائزة وزارة الثقافة والإرشاد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي