التمور .. كنز من الصحة

2020-01-01 | منذ 9 شهر

يعتبر التمر من الكنوز الصحية التي يهملها الكثير، فهو يحتوي على العديد من الفوائد الصحية ويحمي من الكثير من الأمراض، إذا تم تناوله يومياً باعتدال وخاصة لمرضى السكر.

وفيما يلي أبرز الفوائد الصحية التي يفعلها التمر بجسم الإنسان عند المواظبة على تناوله باعتدال وفقاً لما نشره موقع chatelaine:

1- مصدر غني بمضادات الأكسدة

جميع أنواع التمور سواء الطازجة أو المجففة تحتوي على أنواع مختلفة من مضادات الأكسدة، ويحتوي التمر الطازج على أنثوسيانيد وكاروتينات، بينما يحتوي التمر المجفف على بوليفينول - تمامًا مثل الشاي الأخضر.

2- يوازن السكر في الدم

أظهر الباحثون في مرض السكري أن التمر له تأثير على ضبط نسبة السكر في الدم، هذا يعني أن تناول التمر بمفرده، أو مع الوجبة، قد يساعد الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 على التحكم في مستويات السكر في الدم والدهون لديهم.

3- يقلل ضغط الدم

يمكن أن تساعد التمور في تقليل ضغط الدم، فتناول خمس أو ست حبات من التمر تحتوي على حوالي 80 ملليغرام من المغنيسيوم، وهو معدن أساسي يساعد على تمدد الأوعية الدموية، وأظهرت الأبحاث أن المغنيسيوم يمكن أن يقلل من ضغط الدم .

4- مفيد لصحة الدماغ

التمور تحتوي على مواد مركبة معززة لصحة الدماغ، وتحتوي كل ثمرة من التمر على أكثر من مليجرامين من الكولين، وفيتامين ب الذي يعد مكونًا في الأسيتيل كولين، الناقل العصبي للذاكرة، و يرتبط تناول الكولين العالي بتحسين الذاكرة والتعلم، مما يجعله أحد العناصر الغذائية الرئيسية للأطفال والكبار المعرضين لخطر الزهايمر.

5- مفيد للعظام

التمور تساعد في الحفاظ على كتلة العظام، وتشير الأبحاث إلى أن فقدان العظام عند النساء بعد انقطاع الطمث المصابات بهشاشة العظام يمكن تقليله بزيادة تناول البوتاسيوم، و يوفر تناول التمر المجفف ما يقرب من 140 ملليغراما من هذه المغذيات القيمة، كما أكد العلماء أن تناول كميات كبيرة من البوتاسيوم يحمي كتلة العظام عن طريق تقليل كمية الكالسيوم التي تفرز عن طريق الكلى.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي