مزاد فاشل لمراسلات زاخرة بالإثارة عن "جميس بوند"

2019-12-14 | منذ 1 سنة

لندن - أعلنت دار “سوذبيز” للمزادات أن المراسلات الزاخرة بالإثارة والحميمية بين الروائي البريطاني، إيان فليمينغ، واضع شخصية جيمس بوند، وحب حياته آن لم تجد من يشتريها.

ولم يفض المزاد الذي نظم عبر الإنترنت إلى بيع هذه المجموعة المؤلفة من 160 رسالة.

وقالت دار المزادات “نأمل أن تجد هذه المجموعة المهمة مسكنا مناسبا لها في المستقبل القريب”.

وكان سعرها مقدرا بين 200 و300 ألف جنيه إسترليني (بين 264 و396 ألف دولار).

وتمتد هذه المراسلة على عقدين من حياة فليمينغ وآن منذ بداية علاقتهما التي كانت سرية في البداية بينما كانت آن متزوجة من رجل آخر، إلى آخر سنوات زواجهما.

وتناولت الرسائل حياتهما الجنسية الحافلة فضلا عن تعليقات على أصدقائهما الأغنياء والمشهورين ونجاح روايات فليمينغ الكبير.

وكان الكاتب وآن التقيا عام 1934 وكانت يومها زوجة البارون شاين أونيل فيما كان فليمينغ مصرفيا في لندن وأصبحا عشيقين.

وفي عام 1948 أنجبت آن ابنة من علاقتها بفليمينغ بينما كانت متزوجة من زوجها الثاني صاحب الإمبراطورية الإعلامية إسموند هارموورث.

 لكن الطفلة التي ولدت مبكرا توفيت بعد ساعات قليلة وقد قربت هذه المأساة بينهما وراحا في رسائلهما يفكران في العيش معا.

وقد تزوجا في عام 1952، وهي السنة التي صدرت فيها رواية “كازينو رويال” أول جزء من سلسلة العميل السري البريطاني الشهير.

يشار إلى أن الأديب البريطاني في مخابرات البحرية البريطانية خدم خلال الحرب العالمية الثانية ومنها استوحى أحداثا وظفها في تأليفه لسلسلة جيمس بوند.

في إحدى مهامه أرسل إلى جامايكا. بعد انتهاء الحرب سافر إليها واستقر فيها. واسم “جيمس بوند” أخذه من اسم مؤلف دليل “طيور جامايكا”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي