بطولة ألمانيا: بايرن ميونيخ-شتوتغارت في الواجهة

ا ف ب – الأمة برس
2023-12-15

لاعبو بايرن ميونيخ مستاؤون عقب الخسارة امام اينتراخت فرانكفورت 1-5 في المرحلة 14 من الدوري الالماني لكرة القدم في 9 كانون الاول/ديسمبر 2023 (ا ف ب)

برلين - سيكون ملعب "أليانز أرينا" الأحد مسرحاً لمواجهة حامية بين بايرن ميونيخ حامل اللقب وضيفه شتوتغارت في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم، فيما يخوض باير ليفركوزن المتصدر مباراة صعبة على أرضه في اليوم نفسه ضد أينتراخت فرانكفورت.

وبعد خسارة مذلة أمام أينتراخت فرانكفورت 1-5 في المرحلة الماضية، استعاد بايرن توازنه الثلاثاء بفوزه خارج الديار على مانشستر يونايتد الإنكليزي 1-0 في ختام دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا، ما أعاد الروح لفريق المدرب توماس توخل قبل المواجهة المرتقبة مع شتوتغارت.

ويخوض العملاق البافاري اللقاء وهو في المركز الثاني بفارق 4 نقاط عن ليفركوزن المتعادل مع شتوتغارت بالذات 1-1 في المرحلة الماضية، وبالتالي لا يريد إهدار المزيد من النقاط في رحلته نحو الفوز باللقب للمرة الثانية عشرة توالياً.

وضد فريق لم يخسر أمامه منذ سقوطه القاسي على أرضه 1-4 في أيار/مايو 2018، يفتقد بايرن الذي خاض مباراة أقل من ليفركوزن وشتوتغارت، جناحه الفرنسي كينغسلي كومان ومدافعه المغربي نصير مزراوي بسبب الإصابة.

وتعرض اللاعبان للإصابة في المباراة ضد يونايتد التي سجل فيها كومان بالذات الهدف الوحيد.

وقال النادي الأربعاء "سيفتقد بايرن كينغسلي كومان ونصير مزراوي في مبارياته المقبلة".

- "إنهم خصم خطير" -

وتبقى مباراة أخرى لبايرن قبل العطلة الشتوية التقليدية على أرض فولفسبورغ الأربعاء المقبل، وبالتالي يريد إنهاء العام بأفضل طريقة ممكنة من خلال الفوز أولاً على شتوتغارت الذي يملك فرصة إزاحة مضيفه عن الوصافة في حال انتصاره كونه لا يتخلف عنه سوى بفارق نقطة.

وحذر قائد بايرن حارس مرماه مانويل نوير من شتوتغارت، قائلاً "إنهم يتمتعون بالوتيرة. إنهم فريق جيد جداً ويتطورون معاً بقيادة مدرب من الطراز الرفيع. إنهم خصم خطير".

وتشكل مباراة الأحد مواجهة مثيرة بين نجم بايرن الجديد الإنكليزي هاري كاين والغيني المتألق سيرهو غيراسي.

ولم يكن كاين بحاجة الى الكثير من الوقت كي يتأقلم مع الدوري الألماني وزملائه الجدد في بايرن، مسجلاً 18 هدفاً في 13 مباراة في "بوندسليغا" حتى الآن، في صدارة ترتيب الهدافين بفارق هدفين عن غيراسي بالذات.

وخاض غيراسي 12 مباراة مقابل 13 لكاين، وهو يتفوق على الأخير من حيث نسبة الأهداف مقارنة بدقائق اللعب، إذ سجل ما نسبته هدفاً في كل 55 دقيقة، مقابل هدف في كل 63 دقيقة لنجم توتنهام السابق.

وبعدما كان يقاتل في الموسمين الماضيين من أجل البقاء بين الكبار حيث تجنب مغادرة "بوندسليغا" بفضل فارق الأهداف وعبر ملحق الهبوط والصعود توالياً، أكد شتوتغارت بقيادة غيراسي أنه قادر على أن يكون في قلب الصراع على الزعامة.

وبقيادة المدرب سيباستيان هوينيس الذي استلم المهمة في نيسان/أبريل الماضي خلفاً لبرونو لاباديا ونجح في إبقائه بين الكبار عبر ملحق الهبوط والصعود بعدما حل في المركز السادس عشر، يقدم شتوتغارت موسماً ممتازاً وقد أظهر ذلك بإقصاء بوروسيا دورتموند من مسابقة الكأس بالفوز عليه 2-0 ثم باجبار ليفركوزن على التعادل 1-1.

وكان شتوتغارت قريباً من الفوز، لكن ليفركوزن أفلت من الهزيمة الأولى للموسم لمرحلة ثانية توالياً.

- ليفركوزن لتأكيد تفوقه على فرانكفورت -

 فلوريان فيرتس (يمين) يحتفل بادراكه التعادل لباير ليفركوزن في مرمى مضيفه شتوتغارت في الدوري الألماني لكرة القدم. شتوتغارت، جنوب ألمانيا، في 10 كانون الأول/ديسمبر 2023 (ا ف ب)

وبعدما احتاج الى هدف في الدقيقة 79 من نجمه النيجيري فيكتور بونيفايس لإدارك التعادل 1-1 أمام ضيفه دورتموند في المرحلة قبل الماضية، اختبر ليفركوزن السيناريو ذاته الأحد على أرض شتوتغارت.

تقدم صاحب الأرض في نهاية الشوط الأول، لكن الضيف أدرك التعادل هذه المرة في مستهل الثاني وأبقى بالتالي على سجله الخالي من الهزائم للمباراة الثانية والعشرين هذا الموسم في جميع المسابقات، قبل أن يرفعه الى 23 الخميس بتحقيقه العلامة الكاملة في دور المجموعات لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" عندما تغلب على مولده النروجي 5-1.

ويمني ليفركوزن النفس المواصلة على هذا المنوال حين يستضيف أينتراخت فرانكفورت الأحد، باحثاً عن فوزه التاسع توالياً على الأخير في "باي أرينا".ويبقى ليفركوزن بقيادة المدرب الإسباني شابي ألونسو الفريق الوحيد في الدوريات الخمس الكبرى من دون هزيمة هذا الموسم.

ورأى لاعب وسطه يوناس هوفمان في تصريح لشبكة "دازون" للبث التدفقي بعد التعادل مع شتوتغارت "إنها نقطة تبقي كلاً من شتوتغارت وبايرن بعيدين (عن فريقه)، وبالتالي قد تكون قيمة جداً (في نهاية الموسم)".

وكشف أن ألونسو رفع صوته خلال استراحة الشوطين بعدما شاهد فريقه متقهقراً في الشوط الأول، مضيفاً "بإمكانه أن يكون صاخباً وأكثر عاطفية واحتاج الى أن يكون كذلك اليوم لأننا كنا في سبات خلال الجزء الأول من اللقاء".

وبدوره، قال ألونسو إن "أفضل ما كان في الشوط الأول هو أننا تخلفنا 0-1 فقط. كنا أفضل في الشوط الثاني. أعتقد أن النتيجة في النهاية كانت عادلة".

وفي المباريات الأخرى، يسعى لايبزيغ الرابع الى البقاء في قلب الصراع لاسيما أنه يتخلف بفارق ثلاث نقاط فقط عن بايرن، لكنه يخوض اختباراً صعباً السبت على أرضه ضد هوفنهايم السادس، فيما يلعب بوروسيا دورتموند الخامس في اليوم ذاته مع مضيفه أوغسبورغ التاسع، باحثاً عن استعادة نغمة الفوز بعد هزيمتين وتعادلين في مبارياته الأربع الأخيرة في الدوري والكأس ودوري الأبطال.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي