الأمم المتحدة تطالب طالبان بالتحقيق في جرائم قتل

متابعات الامة برس:
2022-12-01

أفاد تاكورن، أنه تم تحديد هوية متمردين مسلحين في المنطقة، وأن قوات الأمن طلبت من شيوخ المنطقة التدخل (ا ف ب)

كابول: أعلنت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان، الخميس1ديسمبر2022، أنها طلبت من حركة طالبان إجراء "تحقيق يمكن الوثوق به" في تقارير عن عمليات قتل خارج نطاق القانون، بما في ذلك قتل أطفال، في إقليم دايكوندي بشمال البلاد.

وقالت طالبان إن معركة بالأسلحة في دايكوندي بين أفراد قوات الأمن ومتمردين مسلحين مشتبه بهم أسفرت عن سقوط قتلى لكنها نفت مصرع أطفال أطفال.

وذكرت بعثة الأمم المتحدة أنها تسعى لمعرفة ما حدث من خلال التحقيق المذكور.

وكتبت البعثة في تغريدة على تويتر: "هناك تقارير خطيرة للغاية عن ضحايا في صفوف المدنيين، وعمليات قتل خارج نطاق القانون، هناك ما لا يقل عن 8 قتلى، بينهم أطفال. أبلغت بعثة الأمم المتحدة طالبان أن هناك حاجة إلى إجراء تحقيق ومحاسبة يمكن الوثوق بهما".

وأفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية في حكومة طالبان أفغانستان، عبد النافع تاكورن، في وقت سابق هذا الأسبوع، أنه تم تحديد هوية متمردين مسلحين في المنطقة، وأن قوات الأمن طلبت من شيوخ المنطقة التدخل.

وأضاف أنه بعد عدم امتثال المسلحين لطلب الوجهاء بإلقاء سلاحهم، دخلت قوات الأمن إلى مكان كان يتواجد فيه المتمردون المشتبه بهم ووقع إطلاق نار من الجانبين.

وتابع: "قُتل 9 مسلحين وأصيب 4 أشخاص في تبادل إطلاق نار، كل القتلى كانوا مسلحين ويحاولون التمرد، وليس صحيحا مقتل أطفال أو وقوع أي أضرار أخرى هناك".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي